محكمة ألمانية: يحق للطيران الكويتي رفض ركاب إسرائيليين

محكمة ألمانية: يحق للطيران الكويتي رفض ركاب إسرائيليين

أصدرت محكمة ألمانية، حكما يؤيد حق الخطوط الجوية الكويتية في عدم نقل إسرائيليين، على اعتبار أن الشركة ستواجه تداعيات قضائية إذا ما وافقت على ذلك.

وأوضحت محكمة ولاية فرانكفورت، في حكم صدر اليوم، الخميس، أن الخطوط الجوية الكويتية لا يمكن إجبارها على إبرام تعاقدات مع الإسرائيليين.

وبحسب"الأسوشيتد بريس"، أقام إسرائيلي في آب/أغسطس 2016 دعوى قضائية ضد الخطوط الجوية الكويتية بعدما حجز رحلة من فرانكفورت إلى بانكوك يتخللها توقف مؤقت في مدينة الكويت، ولكن الخطوط الجوية الكويتية، قامت بإلغاء الحجز عندما تبين أن صاحبه يحمل جواز سفر إسرائيليا، وعرضت أن تحجز له على رحلة شركة أخرى.

من جهته، أفاد تقرير نشر على موقع "يديعوت أحرنوت" الإلكتروني، مساء اليوم، بأن الإسرائيلي هو طالب يسكن في ألمانيا ويدعى "أدر.م"، وقد رفض العرض المقدم له بأن تقوم الخطوط الجوية الكويتية بالحجز له على رحلة لشركة أخرى من فرانكفورت مباشرة إلى بانكوك دون التوقف المؤقت في مدينة الكويت، وقرر تقديم شكوى ضد الشركة الكويتية للقضاء الألماني بتهمة "التمييز العنصري".

ويقول الموقع الإخباري الإسرائيلي إن المدعو "أدر.م" كان يأمل الحصول على تعويضات مالية تحت بند "التمييز العنصري"، ولكن المحكمة الألمانية رفضت ادعاءه، وأشارت في قرارها إلى أن الشركة الكويتية "ستواجه تداعيات قضائية إذا ما وافقت على نقله".

وأضاف أن "مجلس يهود ألمانيا" أصدر "بيانا ندد فيه بقرار المحكمة"، وقال فيه إنه "من غير الممكن أن تواصل شركة أجنبية تعمل وفق قوانين وطنية معادية للسامية، العمل في ألمانيا".

كما وأعرب عمدة فرانكفورت عن إدانته للقرار القضائي، وقال، بحسب "يديعوت أحرنوت"، إن "شركة طيران تدعو إلى التمييز ومعاداة السامية ولا تسمح بسفر ركاب إسرائيليين، يجب ألا يسمح لها بالهبوط في فرانكفورت أو الإقلاع منه".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018