إجراءات لإعادة محاكمة قاتل رابين

إجراءات لإعادة محاكمة قاتل رابين
أرشيفية (أ ف ب)

أكدت القناة الثانية الإسرائيلية، اليوم الأحد، الأنباء التي كانت قد أوردتها الأسبوع الماضي، أن يجئال عمير، المدان بقتل رئيس الحكومة الإسرائيلية الأسبق، يتسحاك رابين، سيقدم طلبا لإعادة محاكمته وذلك بعد 22 عاما على جريمته.

وأشارت إلى أن محامي عمير، وصل في وقت مبكر اليوم، إلى سجن "ريمونيم" حيث يقضي عمير عقوبته، وتم توقيعه على طلب لإعادة المحاكمة.

والتقى المحامي عمير لمدة نصف ساعة، قام خلالها بتوقيعه على وثائق التوكيل وطلب إعادة المحاكمة، من أجل إبطال الحكم الصادر بخصوص إصابة حارس رابين، وأوضح المحامي أن هذه المرحلة الأولى والتي ستؤثر على القضية برمتها، من ضمنها مقتل رابين.

وكانت لاريسا عمير طريمبوبلر زوجة القاتل، كتبت على فيسبوك، الأسبوع الماضي، أن "فريقا جديدا للدفاع عن قاتل رابين سيعد ويقدم طلبا لإعادة المحاكمة نيابة عن زوجها عمير الذي أعطى موافقته وفوض طاقم الدفاع للقيام بهذه الخطوة".

وأضافت زوجة عمير عبر أنه "يجرى حاليا صياغة اقتراح بإجراء محاكمة جديدة في قضيته. علما أن فريقا دفاعيا يعد حاليا طلبا لإعادة المحاكمة".

وأكدت أن هذه الخطوة تمت بموافقة وتفويض من عمير الذي حكم عليها بالسجن مدى الحياة، قائلة إن " الترويج الاعلامي برمته بشأن هذه الخطوة سيدار من قبل شركة سويسرية، ولن تقدم أي تفاصيل إلى وسائل الإعلام الإسرائيلية".

ولم تذكر زوجة عمير في بيانها السبب الذي دفع قاتل رئيس الحكومة رابين ليقدم طلبا لإعادة محاكمته.

يشار على أن رابين قتل في الرابع من تشرين الثاني/ نوفمبر 1995 على يد الإسرائيلي، يجئال عمير، الذي يقضي حكما بالسجن مدى الحياة، وأعترف عمير بعد عامين من تنفيذه لعملية القتل إنه قتل رئيس الحكومة رابين لإحباط ومنع أي اتفاق سلام مع الفلسطينيين.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018