ليتسمان يقدم استقالته من الحكومة

ليتسمان يقدم استقالته من الحكومة
(أ.ف.ب.)

 قدم نائب وزير الصحة، يعقوب ليتسمان، صباح اليوم الأحد، استقالته من الحكومة الإسرائيلية، وذلك على خلفية العمل أيام السبت.

وقدم ليتسمان استقالته بناء على أوامر من زعيمه الروحي، أدمور من غور حسيديم، ولكن في حزبه، "يهدوت هتوارة"، أعلنوا أنهم لا يعتزمون مغادرة الائتلاف الحكومي.

وفي محاولة لمنع تفاقم أزمة الائتلاف المحيطة بعطلة السبت، سيعمل رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، على مشروعي قانون يهدفان إلى الحد من النشاط والعمل في أيام السبت.

وأعلن نتنياهو، أنه سيحتفظ بحقيبة وزارة الصحة على أن يواصل المفاوضات مع ليتسمان الذي استقال من الحكومة، لكنه أعلن البقاء في الائتلاف الحكومي إلى حين التوصل إلى تسوية بخصوص إيقاف العمل في سكة القطارات أيام السبت.

وعلى ضوء استقالته، يقوم نتنياهو، بالتعاون مع وزارة العدل، بالتسريع والتشجيع لتعديل "قانون أساسي الحكومة"، الذي سيسمح لليتسمان بمواصلة عمله في منصب نائب الوزير.

ومن المتوقع أن يقدم التعديل المقترح والذي سيسمح لرئيس الحكومة بمنح صلاحيات وزارية لمن يشغلون منصب نائب الوزير ردا على قرار المحكمة العليا بضرورة تعيين ليتسمان لوزير.

وسيقدم نتنياهو إلى اللجنة الوزارية للتشريع مشروع القانون الذي يسمح لوزارة الداخلية بإلغاء اللوائح الداخلية مما يحول دون فتح الأعمال التجارية في السبت، واقتراح آخر يتطلب النظر في "تقليد إسرائيل" عند منح تصاريح للعمل في السبت.

ليتسمان الذي أوضح أنه بعد استقالته سيبقى حزبه في الائتلاف الحكومي، لكن مصادر سياسية أعربت عن قلقها من أن الديناميكية الحساسة والتطورات في الأيام الأخيرة بصفوف أحزاب "الحريديم" سوف تؤدى في النهاية إلى استقالة "يهدوت هتوارة" من الائتلاف.

وأبلغ ليتسمان نتنياهو، أنه سيتقدم باستقالته بشكل رسمي، صباح اليوم الأحد، في حين يحاول حزب الليكود التوصل إلى حل وسط مع ليتسمان، بحيث يستقيل الوزير من الحكومة، على أن يستمر حزبه ضمن الائتلاف.

وقال مصدر في حزب " يهدوت هتوارة" إلى موقع "واينيت": " الحديث يدور عن موقف مبدئي، فحزب الليكود لم يتنبأ ولم يأخذ بجدية تحذيرات ليتسمان خلال الشهرين الماضيين حول عمل القطار على أيام السبت، وهذا هو الثمن".

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018