"ترامب يفحص كيف ومتى ينقل السفارة الأميركية إلى القدس"

"ترامب يفحص كيف ومتى ينقل السفارة الأميركية إلى القدس"
(أ.ف.ب.) أرشيف

تحدث نائب الرئيس الأميركي، مايكل بنس، مجددًا، عن نقل السفارة الأميركية في إسرائيل من تل أبيب إلى القدس، وقال إن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، يقوم بفحص "كيفية ومتى يتم ذلك".

جاءت تصريحات بنس، هذه المرة، في الأمم المتحدة بسياق فعالية "احتفاء إسرائيل بـ 70 عاما على قرار التقسيم عام 1947"، وهو احتفال تنظمه البعثة الإسرائيلية في الأمم المتحدة بالتعاون مع المؤتمر اليهودي العالمي، وتسبق "يوم التضامن" مع الشعب الفلسطيني الذي يعقد كل عام في الأمم المتحدة في 29 تشرين الثاني/نوفمبر، وقال فيها إن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، "بينما نتكلم، يقوم بفحص كيفية ومتى يتم نقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس".

وتابع: "لقد أعرب الكونغرس والإدارة عن رغبتهما في نقل السفارة".

وبحسب "شركة الأخبار" الإسرائيلية (القناة الثانية سابقا) في تقرير لها مساء اليوم، فإن الحديث يجري حاليا عن خطوة من الإدارة الأميركية "قد تأتي بأسرع مما هو متوقع".

وفي سياق ذي صلة تجدر الإشارة إلى تصريحات المندوب الإسرائيلي في الأمم المتحدة، داني دانون، أمس الاثنين، والتي قال فيها إنه ينشط في أروقة الأمم المتحدة من وراء الكواليس ويجري حوارا مع سفراء عرب ومسلمين من 12 دولة ليست لها علاقات دبلوماسية مع إسرائيل.

وبحسبه في مقابلة خاصة أجراها معه موقع "واينت" الإسرائيلي: "ندرك تغييرا في لهجة وخطاب وحركة بعض البلدان" و"الأجواء في أروقة الأمم المتحدة باتت مختلفة عن الماضي".