مخطط لبناء 7 آلاف وحدة سكنية بمستوطنات القدس

مخطط لبناء 7 آلاف وحدة سكنية بمستوطنات القدس
(أ ف ب)

لم تدخر إسرائيل الكثير من الوقت لاستثمار اعتراف الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل، وقرر وزير البناء، يوآف غالانت، الدفع بمخطط لبناء 14 ألف وحدة سكنية في القدس، منها 7000 وحدة في مستوطنات شرق القدس.

وبحسب خطة غالانت، تبني إسرائيل 5000 وحدة استيطانية في مستوطنة "عطاروت" وألفي وحدة في مستوطنة "بسغات زيئيف"، وكذلك 5000 وحدة في حي "كتمون" وألفين في حي "ريخيس لفان" في القدس الغربية، بحسب ما نقلت شركة الأخبار (القناة الثانية سابقًا).

وقال الوزير غالانت إنه "تباعًا لاعتراف ترامب التاريخي، قررت زيادة البناء في عدد من أحياء القدس"، في حين قال عدد من الوزراء الأخرين إنه "لا اعذار بعد الوم"، وان العذر الوحيد الذي منع البناء في القدس سابقًا لم يعد موجودًا بما ان الرئيس الأميركي اعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل".

وفي وقت سابق، ساوى رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، اليوم الخميس، بين اعتراف الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بالقدس عاصمة لإسرائيل، وبين وعد بلفور والنكبة واحتلال القدس عام 1967، ووصف الاعتراف بإحدى اللحظات الكبيرة بتاريخ الصهيونية.

وقال نتنياهو في بيان له، إن "هناك لحظات كبيرة في تاريخ الصهيونية، وعد بلفور وإقامة الدولة وتحرير القدس، وخطاب ترامب يوم أمس"، وأضاف نتنياهو أنه "قلت لترامب: صديقي الرئيس، أنت على وشك صناعة التاريخ، وهذا ما فعله".

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018