خلاف بين الليكود و"البيت اليهودي" يلغي مناقشات اللجنة الوزارية للتشريع

خلاف بين الليكود و"البيت اليهودي" يلغي مناقشات اللجنة الوزارية للتشريع
(أ ف ب)

ألغيت مناقشات اللجنة التشريعية الوزارية برئاسة وزير القضاء، أيليت شاكيد، اليوم الأحد، وذلك في أعقاب نشوب خلافات بين حزب "البيت اليهودي"، وحزب الليكود الحاكم، تتعلق بقانون مجلس التعليم العالي في مناطق الضفة الغربية المحتلة، ما أدى لإلغاء التصويت على جميع مشاريع القوانين الخاصة المقترحة.

وبحسب موقع "واللا" الإلكتروني، توجه رئيس حزب "البيت اليهودي"، نفتالي بينيت، لرئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، خلال اجتماع قادة الائتلاف الحكومي الإسرائيلي، وطالبه بدفع سن القانون، وقال إن "هذا قانون حقيقي، وليس مثل قانون التوصيات والمحال التجارية يوم السبت"، وأضاف "قاتل من أجل مستوطنة ‘أريئيل‘ كما تقاتل من أجل قانون التوصيات".

وجرت هذه النقاشات، التي تظهر المزيد من التصدعات في الائتلاف الحكومة الإسرائيلي، على خلفية مطالبة "البيت اليهودي" بالدفع لسن مشروع قانون تقدم به أعضاء كنيست عن كتلته البرلمانية والذي يهدف إلى "إلغاء مجلس التعليم العالي في يهودا والسامرة" وإلحاق "جامعة أريئيل"، المقامة في مستوطنة "أريئيل" جنوب نابلس في الضفة الغربية المحتلة، لمجلس التعليم العالي الإسرائيلي.

وبحسب الموقع الإسرائيلي، أكد مقربون من الوزير بينيت، أن الأخير هدد نتنياهو، الأربعاء الماضي، أنه في حال لم يتم تمرير القانون، سوف يوقف العملية التشريعية التي تعتمد على حزبه، ورغم ذلك لم يتجاوب نتنياهو مع طلبه.

ونفذ بينيت تهديده لنتنياهو وألغى نقاشات اللجنة التشريعية الوزارية برئاسة وزير القضاء، أيليت شاكيد، والتي من من المفترض أن تصوت على عشرات مقترحات القوانين الخاصة.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018