بينيت سيبقى في الحكومة بانتظار قرار المستشار القضائي

بينيت سيبقى في الحكومة بانتظار قرار المستشار القضائي
من الأرشيف

قال رئيس "البيت اليهودي" ووزير المعارف، نفتالي بينيت، صباح اليوم الأربعاء، إنه سيبقى في الحكومة وانتظار قرار المستشار القضائي للحكومة بشأن ملفات الفساد ضد رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، وبذلك يكون قد حذا حذو وزير المالية، موشي كحلون.

وقال بينيت في مؤتمر لـ"مركز الحكم المحلي"، إن تلقي هدايا بهذا النطاق الواسع وعلى مدة زمنية طويلة "لا يتماشى مع آمال المواطن الإسرائيلي"، ولكن، بحسبه، يظل رئيس الحكومة بمكانة بريء، ولذلك فقد قرر انتظار قرار المستشار القضائي للحكومة في الملفات ضده.

وقال بينيت إنه كعضو في حكومتي نتنياهو يستطيع القول إن رئيس الحكومة يدير شؤون الدولة بشكل "معقول وسوي"، وإنه لا يشك في أنه سوف يمس بأمن الدولة"، ولكنه أضاف أنه يوجد مهمة أخرى لرئيس الحكومة، وهي "أن يكون نموذجا شخصيا للجمهور الإسرائيلي عامة، وللشباب بشكل خاص".

وقال أيضا إن "نتنياهو قدم الكثير للدولة، ولكن يجب على زعيم دولة اليهود ألا يحصل على مثل هذه الهدايا من أصحاب المليارات.. بهذه الطريقة لا ننشئ أجيالا على القيم، ولم ننشأ على ذلك". على حد تعبيره.

وأضاف أن "نتنياهو لا يزال في مكانة بريء (إلى حين تثبت إدانته)، ولذلك قررت انتظار قرار المستشار القضائي للحكومة، أفيحاي مندلبليت".

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية