تمار زندبرغ تفوز برئاسة "ميرتس"

تمار زندبرغ تفوز برئاسة "ميرتس"

فازت عضو الكنيست تمار زندبرغ، برئاسة حزب "ميرتس"، وحصدت 71% من أصوات المنتسبين للحزب، متفوقة بذلك على منافسها آفي بوسكيلا، لتحل مكان زهافا غلؤون، التي شغلت المنصب في السنوات الست الماضية.

وشارك في الانتخابات الداخلية لـ"ميرتس" 53.6% من أعضاء الحزب الذين لا يتجاوزوا الـ32 ألف شخص، وصوتوا في 130 مركز اقتراع افتتحت عند منصف اليوم.

وتنافس على رئاسة الحزب كل من تمار زاندبرغ وآفي بوسكيلا ودافيد كاشاني وأوفير باز، وكانت استطلاعات الرأي قد بيّنت في وقت سابق، تفوق زندبرغ ورجحت فوزها برئاسة الحزب الذي لا يتجاوز المقاعد التي حصل عليها بالكنيست الحالية، خمسة مقاعد.

وأشارت تصريحات سابقة لزندبرغ إلى سعيها لزيادة تمثيل "ميرتس" بالكنيست، وقالت: "انتهت فترة مراجعة الذات؛ نحن نسعى للفوز بعشرة مقاعد، سنشارك بالحكومة أو نقود المعارضة... سنعيد ميرتس إلى مركز الخريطة السياسية".

علمًا بأن رئيسة "ميرتس" السابقة، زهافا غلؤون، أعلنت أواخر شباط/ فبراير الماضي، اعتزالها الحياة السياسية، وسحب ترشيحها من المنافسة على رئاسة "ميرتس". وبعد إعلان غلؤون، أعلن رئيس الكتلة، إيلان غيلؤون، سحب ترشيحه لرئاسة "ميرتس"، لأسباب صحية.

وكانت غلؤون قد أعلنت، في تشرين الأول/ أكتوبر من العام 2017 استقالتها من عضوية الكنيست. وفي حينه صرحت بأنها تستقيل من الكنيست من أجل تخصيص الشهور اللاحقة لمنصبها كرئيسة "ميرتس"، والعمل على تغيير طريقة الانتخابات، واتباع انتخابات تمهيدية مفتوحة.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018