23,645 قتيلا في "معارك إسرائيل" منذ عام 1860

23,645 قتيلا في "معارك إسرائيل" منذ عام 1860
مقبرة عسكرية - من الأرشيف

تشير المعطيات الإسرائيلية إلى أن عدد القتلى في ما يطلق عليه "معارك إسرائيل" وصل إلى 23,645 قتيلا، تنوي إسرائيل إحياء ذكرهم الأسبوع القادم.

وتشير المعطيات إلى أنه منذ العام الماضي ارتفع عدد القتلى بـ 101 قتيل، بينهم 71 من قوات الأمن، إضافة إلى 30 من معاقي الجيش الذين توفوا نتيجة إعاقتهم.

يشار إلى أن الرقم 23,645 يشمل الذين قتلوا منذ بدايات المشروع الصهيوني في فلسطين. وبحسب التقارير الإسرائيلية فإن هذه الإحصائية تشمل الذين قتلوا منذ عام 1860.

وبينت المعطيات أنه يعيش اليوم في البلاد 8929 والد/ة ثاكل، و 4849 أرملة جندي أو عنصر أمني.

وبحسب معطيات مؤسسة التأمين الوطني، نشرت صباح اليوم الجمعة، فإن عدد القتلى "المدنيين" الذي قتلوا في البلاد في "عمليات عدائية" منذ العام 1948 يصل إلى 3134 قتيلا.

ويشمل هذا المعطى 122 قتيلا أجنبيا قتلوا في عمليات في البلاد، و 100 إسرائيلي قتلوا في عمليات نفذت خارج البلاد.

وتشير المعطيات أيضا إلى أن مؤسسة التأمين الوطني دفعت خلال العام 2017 مبلغ يصل إلى نصف مليار شيكل كمخصصات وتعويضات لعائلات المصابين والقتلى في العمليات.