هل يفتح الجيش الإسرائيلي تحقيقًا حول نشر صورة إف-35 فوق بيروت؟

هل يفتح الجيش الإسرائيلي تحقيقًا حول نشر صورة إف-35 فوق بيروت؟
إف - 35 فوق بيروت (القناة الثانية)

قدّر محلّل الشؤون الأمنية في صحيفة "معاريف" الإسرائيليّة، يوسي ميلمان، اليوم، الخميس، أن الجيش الإسرائيلي قد فتح تحقيقًا حول نشر صورة استفزازيّة للمقاتلة الإسرائيليّة إف-35 فوق العاصمة اللبنانيّة، بيروت، في وسائل إعلام إسرائيليّة منذ مساء أمس، الأربعاء.

وعُرضت الصورة في مؤتمر نظّمه الجيش الإسرائيلي لوفود عسكريّة من "عشرات الدول"، شارك فيه صحافيّون إسرائيليّون وأجانب، وفقًا لميلمان، الذي أضاف أن المتحدث باسم جيش الاحتلال طلب من الصّحافيين عدم نشر الصورة في وسائل الإعلام.

ورغم ذلك، فقد نشرت "شركة الأخبار" (القناة الثانية سابقًا) الصّورة في نشرتها الرئيسيّة، مساء أول من أمس، الثلاثاء، وتناقلتها، لاحقًا، صحف إسرائيليّة عدّة منها صحيفة "يديعوت أحرنوت"، التي عنونت بها صفحتها الأولى تحت عنوان "فوق رأس نصر الله"، مبيّنة أجزاء معيّنة من العاصمة بيروت، منها الضاحية الجنوبيّة، معقل حزب الله اللبناني، الذي نفّذت فيه إسرائيل خلال عدوانها على لبنان عام 2006، مجازر مروّعة.

الصحف الإسرائيلية احتفت بالصورة الاستفزازيّة (جواد عمري - "عرب 48")
الصحف الإسرائيلية احتفت بالصورة الاستفزازيّة (جواد عمري - "عرب 48")

ورفض المتحدث باسم الجيش الإسرائيليّ تأكيد أو نفي فتح تحقيق في نشر الصّورة.

وكان قائد سلاح الجوّ الإسرائيلي قد كشف خلال المؤتمر أن طائرات "الشبح" كما تسمّى إسرائيليًا، شاركت في الغارات التي شنّها الاحتلال في سورية، مطلع الشّهر الجاري، وأنها حلّقت فوق بيروت.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018