الطائرات الورقية الغزية تستنفر سلاح جو الاحتلال

الطائرات الورقية الغزية تستنفر سلاح جو الاحتلال
(أ ب)

صعّد جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم، الأحد، تجاه مقاومي غزّة بذريعة استهداف "مطلقي البالونات الحارقة" تجاه المدن والبلدات الواقعة داخل الخطّ الأخضر.

وبلغ الاستهداف الإسرائيلي أوجه في استهداف طائرات الاحتلال بنىً تحتيّة ومعدّات كانت تستخدمها "خليّة إطلاق بالونات حارقة" وسيّارة كانت تقلّهم، علمًا بأن الاحتلال كان يطلق، قبل ذلك، عياراتٍ تحذيريّة تجاه الشّبان منذ الغضب الواسع الذي تسبّبت به الإعدامات الميدانيّة المتواصلة على الجدار الأمني الفاصل بين قطاع غزّة وسائر فلسطين منذ يوم الأرض.

واندلع، منذ صباح اليوم، الأحد، 17 حريقًا جرّاء سقوط بالونات حارقة على بلدات إسرائيليّة، 3 منها في بلدة كيسوفيم، في حين أبدى الاحتلال خشيةً متزايدة من إمكانية حمل عبوّات ناسفة أو متفجرّات على البالون الحارقة، وطلب من الإسرائيليين في البلدات المحاذية للقطاع عدم الاقتراب من أيّة "أجسام مشبوهة".

واستهدف سلاح جوّ الاحتلال 3 مرّات، منذ ظهر اليوم، الأحد، مجموعات شبابيّة كانت عند الجدار الأمني زعم الاحتلال أنها كانت تطلق بالوناتٍ حارقة من القطاع.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018