تفجير 350 لغما في الجولان المحتل اليوم

تفجير 350 لغما في الجولان المحتل اليوم
تصوير وزارة الأمن الإسرائيلية

تنوي ما تسمى "السلطة لإزالة الألغام" في وزارة الأمن الإسرائيلية، اليوم الثلاثاء، بتفجير 350 لغم في الجولان السوري المحتل.

وبحسب صحيفة "هآرتس" فإن عملية التفجير هذه تأتي في إطار خطة لإزالة الألغام من الجولان المحتل.

ومن المتوقع أن يبدأ التفجير في الساعة 13:00 من بعد ظهر اليوم، خلال 15 ثانية.

يشار إلى أن غالبية هذه الألغام قد زرعها الجيش الإسرائيلي بعد الحرب عام 1967، كما أن جزءا منها قد زرع من قبل الجيشين السوري والأردني، وجرفت من هناك إلى الجولان.

وبحسب التقديرات فإنه يوجد في الجولان المحتل في الشمال ووادي عربة في الجنوب أكثر من مليون لغم يمكن إزالتها، ومزروعة في مساحة تصل إلى 100 ألف دونم.

وكان الكنيست قد صادق قبل 7 سنوات على قانون يلزم بإزالة الألغام التي تعتبر "غير ضرورية للأمن". وفي حينه تم تشكيل السلطة لإزالة الألغام في وزارة الأمن.

يذكر في هذا السياق أن وزير الاستخبارات والمواصلات الإسرائيلي، يسرائيل كاتس، كان قد صرح في نهاية أيار/مايو الماضي أن إسرائيل تضغط على إدارة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، للاعتراف بـ"سيادتها" على هضبة الجولان المحتلة. وتوقع كاتس موافقة الولايات المتحدة على ذلك خلال شهور.

وذكر كاتس، في حينه، أن المسألة، التي طرحها رئيس الحكوم، بنيامين نتنياهو، في أول اجتماع له في البيت الأبيض مع ترامب في شباط/فبراير 2017، قيد النقاش حاليا على مستويات متعددة داخل الإدارة والكونغرس في الولايات المتحدة.

وأضاف "أعتقد أن هناك فرصة عظيمة مواتية واحتمالا كبيرا لحدوث هذا". وردًا على سؤال عما إذا كان مثل هذا القرار قد يتخذ هذا العام قال "نعم، في بضعة أشهر قد تزيد أو تنقص قليلا".

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018