دعوات للمستوطنين لاقتحام جماعي للأقصى بـرأس السنة العبرية

دعوات للمستوطنين لاقتحام جماعي للأقصى بـرأس السنة العبرية
نشر إعلانات تدعو لاقتحام جماعي للأقصى (فيسبوك)

دعت ما تسمى منظمة "طلاب لأجل الهيكل" عناصرها وأنصارها وجمهور المستوطنين إلى المشاركة في الاقتحامات الجماعية لساحات المسجد الأقصى، مع بدء الاحتفالات برأس السنة العبرية في أيلول/ سبتمبر المقبل.

ونشرت "طلاب لأجل الهيكل"، اليوم الخميس، إعلانات عبر مواقع التواصل الاجتماعي وفي مستوطنات بمدينة القدس المحتلة، وبؤر استيطانية بالبلدة القديمة، تضمنت دعوات للمشاركة في اقتحامات المسجد الأقصى خلال الأعياد اليهودية بدءا من الأحد المقبل.

وقال رئيس المنظمة، طال كوفل، على فيسبوك إن "هذا النشاط هو مقدمة لنشاطات عديدة وكبيرة قادمة من أجل زيادة أعداد اليهود في جبل الهيكل".

وأتت هذه الدعوات، بالتزامن مع اقتحام عشرات المستوطنين، اليوم الخميس، ساحات الحرم القدسي الشريف من بابة المغاربة، بحراسة مشددة لقوات الاحتلال التي وفرت الحماية للمستوطنين خلال جولاتهم الاستفزازية بالساحات، وسط قيود على دخول المصلين الفلسطينيين للمسجد.

وبحسب مسؤول العلاقات العامة والإعلام بالأوقاف الإسلامية، فراس الدبس، فإن 57 مستوطنا اقتحموا المسجد الأقصى، ونظموا جولات استفزازية في ساحاته بحراسة أمنية مشددة، ووسط تلقيهم شروحات عن "الهيكل" المزعوم.

جزء من الاقتحامات (دائرة الأوقاف)

وأدى مستوطنون صلوات تلمودية في منطقة باب الرحمة شرقي الأقصى، وسط حالة من التوتر سادت المكان، فيما واصلت شرطة الاحتلال فرض قيودها على دخول الفلسطينيين للأقصى، واحتجزت هويات بعض النساء الشخصية عند الأبواب، بالإضافة إلى استمرار منع دخول عشرات النساء والرجال للمسجد منذ فترة طويلة.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018


دعوات للمستوطنين لاقتحام جماعي للأقصى بـرأس السنة العبرية

دعوات للمستوطنين لاقتحام جماعي للأقصى بـرأس السنة العبرية

دعوات للمستوطنين لاقتحام جماعي للأقصى بـرأس السنة العبرية

دعوات للمستوطنين لاقتحام جماعي للأقصى بـرأس السنة العبرية

دعوات للمستوطنين لاقتحام جماعي للأقصى بـرأس السنة العبرية

دعوات للمستوطنين لاقتحام جماعي للأقصى بـرأس السنة العبرية

دعوات للمستوطنين لاقتحام جماعي للأقصى بـرأس السنة العبرية