مناورات إسرائيلية لوحدة "عوكتس" تحاكي حربا على جبهتين

مناورات إسرائيلية لوحدة "عوكتس" تحاكي حربا على جبهتين
مناورات لوحدة الكلاب المدربة "عوكتس" (جيش الاحتلال)

أجرى الجيش الإسرائيلي على مدار أسبوع مناورات تحاكي حربا على جبهتين، حيث تم إجراء مناورات لوحدة الكلاب المدربة "عوكتس" والتي كانت تحاكي أسبوعا من الحرب، حيث خاض الجنود سيناريوهات عديدة للطوارئ وحرب بجبهات وسيناريوهات متنوعة.

ووفقا لبيان صادر عن المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي، فإن المناورات هدفت فحص قوة وجاهزية وحدة الكلاب لقيادات القوات المقاتلة على جبهات القتال، وفي تحديد مواقع المجموعات المسلحة والأجهزة المتفجرة والأسلحة.

وبدأت المناورات في نهاية الأسبوع الماضي، في عملية الانتقال من حالة الروتين إلى طوارئ، حيث استدعيت جميع القوات والجنود النظاميين وفِي الاحتياط وقاموا بسلسلة خطوات استعدادا للقتال.

كما تم تفعيل القوات في مناطق مختلفة بتعاون مع لواء "الكوماندوز" ولواء "كفير"، حيث تدرب الجنود في 3 طواقم خاصة، الهجوم والبحث والعثور على متفجرات ومفقودين.

وذكر الجيش أن مناورات الوحدة حاكت مهامها العملياتية المختلفة بشكل يلائم جبهات القتال وملامحها من بينها الاقتحامات القتالية والقتال في مناطق مبنية ومفتوحة وتحت أرضية، بالإضافة إلى إحباط أعمال تسلل معادية وكشف متفجرات وأسلحة ووسائل قتالية.

وقائد وحدة "عوكتس" المقدم ج: "لقد استكمل الجنود أسبوعا مكثفا للغاية شمل القتال في سيناريوهات وحالات مختلفة ومعقدة، والانضمام إلى عدة وحدات في آن واحد والقتال بجبهات وسيناريوهات قتالية مختلفة. الوحدة قوية ومستعدة لقيادة القوات إلى الأمام في كشف مجموعات مسلحة وعبوات ناسفة ووسائل قتالية".