مندوب إسرائيل في الأمم المتحدة داني دانون يستقيل

مندوب إسرائيل في الأمم المتحدة داني دانون يستقيل
دانون إلى جانب مندوبة الولايات المتحدة المستقيلة نيكي هايلي (من الأرشيف)

ينوي مندوب إسرائيل في الأمم المتحدة، داني دانون، تقديم استقالته من منصبه، وذلك للتنافس في الانتخابات المبكرة ضمن قائمة "الليكود".

وكان من المفترض أن ينهي دانون مهام منصبه في شباط/فبراير المقبل. ونقل عنه نفيه لاستقالته، وأنه سيعلن توجهاته بعد صدور قرار من الكنيست.

وعلى صلة، من المتوقع أن تغلق النيابة العامة ملف تحقيق بشأن دانون، وذلك بعد أن تم فحص القضية من قبل الشرطة، ولم تشر إلى أية أدلة جنائية ضده. وكانت الشرطة قد أجرت عملية تقصي حقائق بعد توجه المدعي العام، شاي نيتسان، في أعقاب تحقيق أجرته "شركة الأخبار".

وبحسب صحيفة "معاريف" فإن عملية الفحص كانت على مرحلتين، وفي المرحلة الثانية تم استدعاء كافة الجهات ذات الصلة للإدلاء بشهاداتهم لدى الشرطة. وقالت الشرطة إنها لم تقتنع بوجود مخالفة جنائية تبرر فتح تحقيق، ونقلت الملف إلى النيابة العامة مع توصية بإغلاق الملف.

وبعد أن قرر دانون الاستقالة من منصبه، والتنافس ضمن قائمة الليكود، فمن المتوقع أن تسرع النيابة العامة معالجة الملف وإغلاقه.

وكان دانون قد عين في منصب مندوب إسرائيل في الأمم المتحدة من قبل رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، في آب/أغسطس عام 2015، بعد فترة قصيرة من إشغاله منصب وزير العلوم والتكنولوجيا والفضاء.