العمادي يدخل غزة وتضارب حول تحويل المنحة القطرية

العمادي يدخل غزة وتضارب حول تحويل المنحة القطرية
العمادي في غزة (أرشيفية - أ ب أ)

وصل رئيس اللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة، السفير محمد العمادي، مساء اليوم الأربعاء، إلى قطاع غزة عبر معبر بيت حانون (إيرز)، وذلك بعد مصادقة المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون الأمنية والسياسية (الكابينت)، مساء اليوم، على تحويل الدفعة الثالثة من المنحة القطرية إلى القطاع المحاصر، وسط تضارب التقارير المتعلقة بموعد تحويل الدفعة.

وأشار التلفزيون الرسمي الإسرائيلي (كان)، إلى أن الدفعة الثالثة تم تحويلها بمجرد دخول العمادي إلى قطاع غزة، دون الإفصاح عن الآلية التي تم من خلالها تحويل الدفعة المقدرة بـ15 مليون دولار.

في حين أشار الموقع الإلكتروني لصحيفة "يديعوت أحرونوت" (واينت)، إلى أن التقارير الواردة حول تحويل الدفعة الثالثة غير دقيقة، ونقل عن مسؤول إسرائيلي، أن القرار حول إدخال الدفعة الثالثة من أموال المنحة لم يتخذ بعد، مشيرًا إلى أنه من المتوقع أن يصدر خلال الساعات القليلة المقبلة.

وأكدت القناة، أن المجلس الوزاري صادق على تحويل الدفعة الثالثة من المنحة المالية القطرية، بناء على توصيات أجهزة أمن الاحتلال الإسرائيلي، خلال اجتماع "الكابينيت"، مساء الأربعاء.

وأوصت أجهزة الأمن الإسرائيلية، خلال اجتماع "الكابينيت"، في وقت سابق من مساء الأربعاء، بضرورة تحويل الدفعة الثالثة من المنحة المالية القطرية إلى قطاع غزة المحاصر، بدعوى "محاولة ترسيخ الهدوء، والمحافظة عليه"، في القطاع المحاصر، عقب جولة التصعيد الأخيرة.

وكان رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، قد منع تحويل الدفعة، والذي كان من المقرر أن يتم، اليوم، وذلك بذريعة حدوث تصعيد أمني عند السياج المحيط بالقطاع مساء أمس، الثلاثاء، وأسفر عن سقوط شهيد وأربعة الجرحى الفلسطينيين بنيران مدفعية الاحتلال.

وبحسب (كان)، أوصت أجهزة الأمن الإسرائيلية، بما فيها الجيش الإسرائيلي، وجهاز الأمن العام (الشاباك)، بالإضافة إلى جهات أمنية أخرى، الوزراء الأعضاء في المجلس الوزاري الأمني والسياسي، بضرورة الإسراع بتحويل الدفعة الثالثة من المنحة المالية القطرية.

وأكد "واينت"، أن "الكابينيت" صادق على تحويل أموال الدفعة الثالثة من المنحة القطرية خلال الساعات الـ24 المقبلة، ما أكدته "شركة الأخبار" الإسرائيلية (القناة 12). 

في المقابل أشارت كل من القناة 13 الإسرائيلية و"مكان"، في وقت سابق، إلى أن المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر، لم يعلن عن قراره بعد بشأن تحويل الدفعة، وسط ترجيحات بأن يصدر القرار بعد غد، الجمعة، بناء على تعامل "حماس" مع مسيرات العودة وكسر الحصار الأسبوعية.

وأوضحت "مكان" إلى أن معظم الوزراء أعضاء "الكابينيت" عبروا عن دعمهم لموقف الأجهزة الأمنية، بمن فيهم نتنياهو، وذلك بزعم أن حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، امتنعت عن التصعيد خلال الأيام الماضية، ومنعت حركة الجهاد الإسلامي من الرد الصاروخي على قصف الاحتلال، مساء الأمس.

وأشارت القناة إلى تقديرات الأجهزة الأمنية الإسرائيلية، بأن وقف تحويل أموال المنحة القطرية سيزيد من فرص التصعيد في قطاع غزة.

ووفقًا لـ"شركة الأخبار" الإسرائيلية، فإن رئيس اللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة، السفير محمد العمادي، وصل إلى البلد صباح اليوم، ويستعد لدخول غزة، مساء اليوم أو خلال ساعات صباح يوم غد، الخميس.

وأضافت أنه في انتظار لقرار الكابينيت، وأشارت إلى أنه يأمل بمصادقة الكابينيت على تحويل الدفعة الثالثة، وأن يتم ذلك خلال اليومين المقبلين.