تدريبات إسرائيلية في قبرص شملت إنزال قوات

تدريبات إسرائيلية في قبرص شملت إنزال قوات
(تصوير الجيش الإسرائيلي)

انتهت يوم أمس، الجمعة، مناورة عسكرية دولية في قبرص، شارك فيها كل من إسرائيل والولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وألمانيا واليونان، شملت إنزال قوات في مناطق غير معروفة للقوات.

وشاركت قوات من الجيش الإسرائيلي في تدريبات، ضمت عناصر "أغوز" التابعة للواء "الكوماندو"، والتي سبق وأن تدربت في قبرص في السنوات الأخيرة.

كما ضمت قوات من سلاح الجو الإسرائيلي، وبضمن ذلك سرب طائرات مسيّرة.

وتشارك قوات الجيش الإسرائيلي للمرة الرابعة في التدريبات التي تجري في قبرص في السنوات الأخيرة، كان آخرها في تشرين الثاني/ نوفمبر من العام الماضي، حيث شاركت قوات "ماجلان" في تدريبات خاصة في الجزيرة.

وبحسب موقع صحيفة "يديعوت أحرونوت" فإن قبرص توفر مساحة للتدرب على إحدى العمليات المهمة للجيش في مناورات مستقبلية وهي "إنزال قوات داخل أراض عدو في منطقة غير معروفة للقوات".

وقال الجيش الإسرائيلي إن "قوات سلاح الجو تدربت، في إطارالمناورات، على تدريبات أساسية في مواصفات الأمن الجاري، ونقل قوات جوا، وتخليص طيار قفز من طائرته، والقتال في منطقة غريبة، والتحليق في ظل تهديدات متقدمة في منطقة جديدة غير معروفة".

وأضاف أنه جرت تدريبات على سيناريوهات مختلفة، بضمنها القتال في مناطق مأهولة ومفتوحة، واشتباكات صغيرة، والقدرة على الاقتحام والتخريب، وتقديم العلاجات الطبية لمصابين بعيدا عن حدود الدولة".

وقال الجيش أيضا إن "التدريبات جرت في ظروف عملية خاصة، وعمليات كوماندو ليلية في جنوبي لبنان لعشرات الجنود، وشملت الاصطدام بأوضاع متطرفة وحالات من عدم اليقين".

وجاء أيضا أن "الساحة الشرق أوسطية وتعزيز التحالفات العسكرية مع دول مجاورة، مثل قبرص واليونان، يتيح لسلاح الجو الإسرائيلي الاستعداد بشكل أفضل أمام المنظومات المضادة للطائرات المتطورة التي قدمتها روسيا لسورية (إس 300)، ودراسة نقاط ضعفها وطرق التهرب منها".

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية