القدس: لجنة بنى تحتية إسرائيلية تصادق على مشروع السلال الهوائية

القدس: لجنة بنى تحتية إسرائيلية تصادق على مشروع السلال الهوائية
قوات الاحتلال تقتحم الأقصى من باب المغاربة - صورة توضيحية (وفا)

صادقت ما تسمى "اللجنة للبنى التحتية القومية" الإسرائيلية، اليوم الإثنين، بعد رفض الاعتراضات، على مشروع إقامة سلال هوائية إلى حائط البراق (ما يطلق عليه الاحتلال "حائط المبكى") في القدس المحتلة، والذي تعمل عليه وزارة السياحة وما تسمى "السلطة لتطوير القدس".

وعلم أن غالبية الاعتراضات على المشروع، الذي ينتظر مصادقة الحكومة الإسرائيلية، قد رفضت من قبل المهندس باروخ يوسكوفيتش، الباحث الخاص الذي عينته "دائرة التخطيط".

وبعد المصادقة على المشروع، ادعت اللجنة أن "المشروع يقدم حلولا حقيقة لمشكلة الوصول الصعب للحوض الجنوبي الشرقي للبلدة العتيقة، حائط البراق وباب المغاربة وما يزعم أنها مدينة داوود، واستجابة للمتنزهين والسكان والسائحين".

وبحسب المخطط، فإن مسار السلال الهوائية يصل إلى 1400 متر، ويشمل 3 محطات تبدأ من المستعمرة الألمانية (قرب الطالبية) ثم جبل صهيون، والمحطة الأخيرة في باب المغاربة، كما يضم 73 عربة (سلة) هوائية. وبحسب المخططين فسيكون بالإمكان نقل نحو 3 آلاف شخص في الساعة في كل اتجاه.

يشار إلى أن الاعتراضات تركزت حول "المس بالمشهد التاريخي للبلدة العتيقة، كما أن السلال الهوائية لن تحل مشكلة الوصول إليها".

من جهتها قالت اللجنة إن "تطوير البنى التحتية في منطقة حائط المبكى، وتسحين خدمات وسائل المواصلات العامة إشكالي بسبب القيود التي يفرضها النسيج المادي والثقافي والديني والآثري والتاريخي وقيود الملكية الخاصة الحساسة حول البلدة العتيقة، والتي لا تسمح بأعمال تطوير على نطاق واسع".

وأضافت اللجنة أن هدف المشروع الأساسي هو "تحسين الوصول إلى البلدة العتيقة، والتخفيف من الازدمات المرورية القائمة اليوم، والتي تتفاقم في الأعياد".