سموتريتش يبدأ بالمواصلات لفرض سيادة الاحتلال على الضفة

سموتريتش يبدأ بالمواصلات لفرض سيادة الاحتلال على الضفة
سموتريتش وفي الخلفية خان الأحمر الذي يطالب بهدمه (فيسبوك)

تشير تصريحات رئيس"الاتحاد القومي"، بتسالئيل سموتريتش، بعد تعيينه وزيرا للمواصلات، يوم أمس الإثنين، أنه سيسهم في تنفيذ خطة فرض سيادة الاحتلال على أجزاء من الضفة الغربية المحتلة، من خلال سلسلة من الخطوات في الوزارة.

وكتب سموتريتش في صفحته على موقع التواصل الاجتماعي أن "هبوب الرياح المنعشة التي تطلق في أورقة الإدارة الأميركية بشأن إحلال السيادة الإسرائيلية في الضفة الغربية تشجع وتلزم ببدء العمل في مجمل الوزارات الحكومية، والاستعداد للأبعاد العملية للسيادة"، مضيفا أنه سيحاول تحريك هذه العملية في الشهور القريبة.

ونظرا لعدم إمكانية تطبيق هذه الخطوة خلال ولاية حكومة انتقالية، فإن سموتريتش، بحسب موقع "يديعوت أحرونوت" الإلكتروني، يستعد لتشكيل طاقم يعمل على بلورة التخطيط الأولي لفحص الآثار القضائية.

وجاء في التقرير أن الطاقم سيعمل على فحص الآثار القضائية لإلغاء "الإدارة المدنية" ونقل صلاحياتها إلى وزارة المواصلات.

 كما يخطط وزير المواصلات الجديد لتشكيل "لواء خاص" للضفة الغربية المحتلة يعمل من أجل شق شوارع جديدة، وتفعيل القطارات والمواصلات العامة بشكل منتظم.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية