الجيش الإسرائيلي يفرض قيودا على حركة المركبات على الحدود اللبنانية

الجيش الإسرائيلي يفرض قيودا على حركة المركبات على الحدود اللبنانية
دورية إسرائيلية على الحدود (أب)

فرض الجيش الإسرائيلي، صباح اليوم الثلاثاء، قيودا على حركة المركبات في الشوارع القريبة من الحدود مع لبنان.

وجاء أن هذه القيود تأتي بدافع الخشية من رد حزب الله على الهجمات المنسوبة لإسرائيل في لبنان وسورية، خاصة وأن الأجهزة الأمنية الإسرائيلية تأخذ تهديدات حزب الله بالرد بمنتهى الجدية.

وبحسب التعليمات التي نشرها الجيش، فإن حركة المركبات على الشوارع بمسافة 5 كيلومترات ممنوعة منعا باتا، إضافة إلى مقطع الشارع الذي يربط بين سعسع وحتى "راموت نفتالي"، في المناطق المكشوفة من الحدود.

وقال الجيش إنه "في نهاية تقييم عملاني للوضع، تقرر أنه يمكن السماح لمركبات معنية بالتحرك في عدة محاور، ولكن بموجب تصريح مفصل، وبناء على تقييم الوضع".

يأتي ذلك بعد شن هجوم بثلاث غارات على قاعدة في قوسايا تابعة للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين – القيادة العامة، يوم أمس، وبعد يومين من هجوم بطائرات استطلاعية على الضاحية الجنوبية في بيروت.

وفي أعقاب ذلك، هدد الأمين العام لحزب الله، حسن نصر الله، بالرد على الاعتداء الإسرائيلي، واعتبر ذلك تطورا خطيرا، وقال إنه يجدر بالجنود الإسرائيليين توقع رد فوري على ذلك.

وتأخذ الأجهزة الأمنية الإسرائيلية تهديدات حزب الله بمنتهى الجدية، وبناء عليه أعلنت حالة تأهب على الحدود مع سورية ولبنان، وتم نصب بطاريات "القبة الحديدية".

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"