نتنياهو يلغي زيارته لليابان مع اقتراب انتهاء تكليفه بتشكيل الحكومة

نتنياهو يلغي زيارته لليابان مع اقتراب انتهاء تكليفه بتشكيل الحكومة
(أ ب)

أعلن رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتيناهو، مساء اليوم، الثلاثاء، عن إلغاء زارته التي كانت مقررة إلى اليابان، مساء السبت المقبل، للمشاركة في حفل تتويج إمبراطور اليابان الجديد، ناروهيتو، دون الإعلان عن الأسباب.

وبحسب وسائل الإعلام اليابانية، فمن المتوقع أن يشارك في التتويج عدد من الزعماء، بينهم ملك الأردن والرئيس التركي ونائب الرئيس الصيني ورئيس الحكومة الفرنسية وملك إسبانيا ورئيس ألمانيا ورئيس فنزويلا وغيرهم.

وكانت وسائل الإعلام الإسرائيلية قد أفادت بأن وزارة الخارجية الإسرائيلية والسفارة الإسرائيلية في اليابان تعملان على الاستعداد لزيارة نتنياهو، قبل أن سصدر مكتب رئيس الحكومة قرارا نهائيا، بإلغاء الزيارة.

يأتي ذلك في توقيت سياسي حساس جدا، حيث أن مدة تفويض نتنياهو بتشكيل الحكومة الجديدة تنتهي في الثالث والعشرين من الشهر الجاري.

يشار إلى أنه بإمكان نتنياهو أن يطلب تمديدا لمدة 14 يوما لتشكيل الحكومة، إلا أنه، بحسب موقع صحيفة "يديعوت أحرونوت"، يبدو أن الرئيس الإسرائيلي، رؤوبين ريفلين، لا ينوي منحه مدة إضافية، ولذلك تشير التقديرات إلى أنه لا مناص من إعادة نتنياهو التفويض في الموعد المحدد.

وعلى صلة، قال رئيس "يسرائيل بيتينو"، أفيغدور ليبرمان، اليوم، إنه ينتظر رد طاقم المفاوضات التابع لحزب "الليكود" بشأن طلبه بلورة خطوط أساس لتشكيل حكومة وحدة، وذلك قبيل انتهاء مدة التفويض التي منحت لنتنياهو.

وقال ليبرمان إنه ينتظر رد طاقم المفاوضات للبدء بإجراء اللقاءات لوضع خطوط الأساس، ولكن لم يصل الرد بعد.

وكرر ليبرمان مطلبه تشكيل "حكومة وحدة ليبرالية واسعة"، مضيفا أنه سيسر لسماعه رئيس الحكومة يفكك "كتلة الحريديين والخلاصيين الخاصة به".

يشار إلى أن رئيس حزب "اليمين الجديد"، نفتالي بينيت، كان قد كتب على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي، يوم أمس الإثنين، أنه يدعم تشكيل حكومة وحدة واسعة على أساس التناوب بين نتنياهو وبيني غانتس، بحيث يكون نتنياهو رئيسا للحكومة أولا، مضيفا أنه يجب على الطرفين تقديم تنازلات.