بينيت يوقع أمرا بملاحقة اقتصادية لناشط حقوقي فلسطيني

بينيت يوقع أمرا بملاحقة اقتصادية لناشط حقوقي فلسطيني
(أ ب)

وقع وزير الأمن الإسرائيلي، نفتالي بينيت، على أمر إداري، اليوم الثلاثاء، يقضي بفرض عقوبات على رئيس المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا، محمد جميل، مستهدفا نشاط المنظمة الحقوقي.

ويزعم بيني، بحسب موقع "يديعوت أحرونوت" الإلكتروني، أن جميل هو ناشط سابق في حركة حماس، أبعده الاحتلال إلى لبنان عام 1992، و"انتقل للعيش في بريطانيا في الأعوام الماضية".

ويهدف بينيت بهذا القرار التضييق على النشاط الفلسطيني والحقوقي العربي، في الخارج، عبر محاصرة الناشطين اقتصاديا.

وزعمت وزارة الأمن الإسرائيلية في بيان لها أن المنظمة الحقوقية "فرع تابع لحركة حماس"، موضحة أن هذا القرار الإسرائيلي الأول من نوعه، الذي يعتزم تقييد النشاط الحقوقي في الخارج، المناوئ للاحتلال، بأدوات اقتصادية.

وأشارت أيضا إلى أن القرار يُعد الأول في سلسلة قرارات "ضد ناشطين آخرين" سيوقعها بينيت قريبا، وستُضاف أسماء الملاحقين إلى "قائمة في النظام الأمني يتمكن الجميع من الوصول إليها".