فريق لفحص الأخبار الكاذبة المتعلقة بتفشي كورونا يوم الانتخابات

فريق لفحص الأخبار الكاذبة المتعلقة بتفشي كورونا يوم الانتخابات
(أ ب)

قررت لجنة الانتخابات المركزية في إسرائيل، تشكيل فريق لفحص "الأخبار الكاذبة" (فايك نيوز) المتعلقة بتفشي فيروس كورونا المستجد، خلال يوم انتخابات الكنيست الـ23 المقررة يوم غد، الإثنين، بحسب ما كشف موقع صحيفة "هآرتس"، مساء اليوم، الأحد.

ويضم الفريق مندوبين عن الشرطة والنيابة العامة الإسرائيلية ووزارة الصحة، وسيتعين عليهم فحص مدى صحة الأخبار التي سيتم تداولها خلال يوم الانتخابات منعا لانتشارها على نطاق واسع، ومعرفة مصدر تلك الأخبار الكاذبة.

ولفت الموقع نقلا عن مصدر مطلع على مداولات لجنة الانتخابات حول تشكيل الفريق المسؤول عن منع انتشار الأخبار الكاذبة المتعلقة بانتشار فيروس كورونا خلال عملية الانتخاب، إلى أن صلاحيات الفريق ستكون مقيدة.

وتتخوف لجنة الانتخابات أن يقوم قادة الأحزاب والمعسكرات التي تتنافس في انتخابات حساسة تبدو فيها فرص حسم أحد المعسكرين ليست أحسن حالا من سابقتها، بنشر رسائل كاذبة من شأنها أن تثير الذعر حول انتشار كورونا في محاولة لمنع الناخبين من الوصول إلى صناديق الاقتراع.

وسيعمل يوم الانتخابات ممثلون عن الوحدة القطرية للتحقيق في الاحتيال في "لاهاف 433"، بالمشاركة مع ممثلين عن وزارة الصحة والنيابة العامة الإسرائيلية؛ واتخذ القرار في جلسة شارك فيها رئيس شعبة التحقيقات في الشرطة، العقيد غادي سيسو، ومندوب عن وزارة الصحة ومندوب عن وزارة الإسكان والهجرة.

ووفقًا لللوائح التي وضعتها لجنة الانتخابات، ستحدد اللجنة الانتخابات، من خلال ممثلي وزارة الصحة، ما إذا كانت المضامين المشتبه في كونها كاذبة هي أخبار كاذبة وتنشر ويتم بثها بصورة موجهة.

ومن الأمور المنوطة باللجنة متابعة الشائعات والأنباء حول وصول شخص يحمل العدوى في الفيروس إلى مركز اقتراع معين، وفي هذه الحالة سيتعين عليها نشر بيان رسمي على يعبر عن جميع الأطراف المعنية من أجل تبديد الشائعات.

وبينما سيتعين على وحدة "لاهاف 433" على تحديد مصر الأخبار الكاذبة، نقلت "هآرتس" عن بعض المسؤولين الذين حضر بعضهم اجتماعات مع الشرطة بشأن هذه الشأن، القدرة على تتبع مصدر الشائعات ليست عالية - على الأقل ليس في الوقت الحقيقي؛ مشددين على أن الدور الأساسي للفريق تبديد الشائعات عبر نشر بيانات رسمية.

وبينما شككت المصادر في قدرة الشرطة الحقيقة بالتوصل إلى مصادر الشائعات التي المتوقع انتشارها خلال يوم الانتخابات، تعتزم لجنة الانتخابات التركيز على شبكات التواصل الاجتماعي، وخصوصا على موقع "فبسبوك". وعند تحديد أي مضمون ينشر على فيسبوك على أنه مضمون كاذب، سيعمل مكتب النائب العام مع إدارة فيسبوك لإزالتها وحذفها، إلى جانب إصدار أوامر قضائية في هذا الشأن.

أكثر من 5 آلاف إسرائيلي بالحجر الصحي

وفي مؤتمر إحاطة صحافية عقدت بمشاركة رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، ووزير الصحة، يعقوب ليتسمان، ومدير عام وزارة الصحة موشيه بار سيمان طوف، شدد الأخير على أن "المشاركة في عملية الاقتراع آمنة جدًا، والبيانات الرسمية المتعلقة بانتشار كورونا ستكون فقط على موقع الوزارة الرسمي".

وفي هذا السياق، قال نتنياهو إنه يدعو المواطنين إلى التصويت دون خوف من الفيروس، رغم أنه قال إنه سيكون هناك بالتأكيد استفزازات تتعلق بالمخاوف من انتشار الفيروس. وقال ليتسمان: "لن نتسامح مع الاستفزاز الأخبار الكاذبة في انتخابات كورونا. ليست هناك حاجة للحضور إلى صناديق الاقتراع بالأقنعة الواقية. أولئك الذين يشتبه بإصابتهم في الفيروس سيتوجهون إلى صناديق الاقتراع المخصصة لهم".

كما أعلنت وزارة الصحة، اليوم الأحد، أن 5 آلاف و630 إسرائيليا يخضعون للحجر الصحي، على خلفية الاشتباه في إصابتهم بفيروس كورونا المستجد.

وقالت الوزارة، في بيان نقلته القناة 12 الإسرائيلية، إن "الأشخاص الذين يخضعون للحجر الصحي سيصوتون في الانتخابات، الإثنين، في مراكز اقتراع خاصة بهم". ودعت الإسرائيليين إلى التوجه للمشاركة في الانتخابات "بدون أي خوف".

وأشارت وزارة الصحة، إلى أن المصابين بفيروس كورونا في البلاد عددهم 7 فقط، وجميعهم جاؤوا من الخارج، ولم يصابوا داخل إسرائيل، ووصفت حالتهم الصحية بأنها "جيدة ومستقرة".

وكانت القناة 13 الإسرائيلية قد ذكرت السبت أن وزارة الصحة وجهت بإقامة منشأة ثانية للحجر الصحي، تحسبا لتفشي الفيروس.

وأفادت القناة، بأن مستشفى "رمبام" في مدينة حيفا، بدأ بإقامة منشأة معزولة، استعدادا لوصول مرضى كورونا.

وحتى الآن، لا يوجد لدى إسرائيل سوى منشأة حجر صحي واحدة، في مستشفة "شيبا" في "ال هشومير في منطقة رمات غان قرب تل أبيب. فيما تزداد المخاوف في إسرائيل من تفشي كورونا خلال الانتخابات العامة المقررة، الإثنين.

والثلاثاء، أعلنت المديرة العامة للجنة الانتخابات المركزية في إسرائيل، أورلي عدس، تخصيص مراكز اقتراع للخاضعين للحجر الصحي، على خلفية الاشتباه في إصابتهم بكورونا، بحسب القناة 13.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص