غالبية الإسرائيليين تؤيد حكومة طوارئ وتعارض حكومة بدعم المشتركة

غالبية الإسرائيليين تؤيد حكومة طوارئ وتعارض حكومة بدعم المشتركة
احتفالات اليهود بعيد المساخر (أ ب)

أظهر استطلاع للرأي العام الإسرائيلي أن غالبية الإسرائيليين تدعم خيار تشكيل حكومة طوارئ تضم الليكود بزعامة بنيامين نتنياهو و"كاحول لافان" بزعامة بيني غانتس، في حين عبّر أكثر من 61% من الإسرائيليين عن معارضتهم لإمكانية تشكيل حكومة أقلية تستند على دعم القائمة المشتركة.

وطرح معدو الاستطلاع الذي أجري بواسطة معهد "دايركت بلوس"، السؤال: نتنياهو طرح على غانتس تشكيل حكومة طوارئ لمدة محددة لمواجهة فيروس كورونا، ثم العودة لإيجاد حل للأزمة السياسية القائمة، هل تدعمون أو تعارضون هذا الخيار؟

وبيّنت النتائج أن 65% من المستطلعة آراؤهم أكدوا تأييدهم لإقامة حكومة طوارئ لمواجهة الفيروس، علما بأن الاستطلاع أجري بيعد إعلان نتنياهو عن تشديد القيود في محاولة لمنع تفشي فيروس كورونا، من ضمنها منع تجمع أكثر من 10 أفراد والمحافظة على مسافة مترين بين الأشخاص، وإغلاق رياض الأطفال.

في المقابل، قال 9% من المستطلعة آراؤهم إنهم لم يقرروا بعد إن كانوا سيدعمون خيار تشكيل حكومة طوارئ، فيما عبّر نحو 26% عن رفضهم لتشكيل حكومة طوارئ لفترة محدودة ستكون مرهونة بتطور انتشار الفيروس.

وطرح على المشاركين في الاستطلاع الذي شمل عينة من 821 شخصًا بنسبة خطأ تصل إلى 4.1%، سؤال حول موقفهم من تشكيل حكومة أقلية تستند على دعم القائمة المشتركة؛ وبينت النتائج أن 48.1% يفضلون إجراء انتخابات رابعة على دعم المشتركة لحكومة إسرائيلية، فيما قال 13.1% إنهم لم يحسموا موقفهم من هذه المسألة.

وفي هذا السياق، نقلت هيئة البث الإسرائيلية (كان)، مساء الأحد، عن مصدر في "كاحول لافان" أن القائمة لا تعتزم تشكيل حكومة أقلية، وإنما الحصول على توصية المشتركة للسيطرة على مراكز السلطة في الكنيست، بما في ذلك رئاسة الكنيست ورئاسة اللجنة التنظيمية واللجنة المالية.

وحول الخطوات التي تسعى "كاحول لافان" إلى الشروع بها برلمانيًا خلال الفترة الممنوحة لغانتس لتشكيل حكومة جديدة، عقب تسلمه التكليف من الرئيس الإسرائيلي، على غرار تشكيل لجنة منظمة جديدة وتبديل رئيس الكنيست، وسن تشريع يمنع نتنياهو من تشكيل الحكومة، أظهرت النتائج أن 4% من المستطلعة آراؤهم لم يحسموا موقفهم من هذه المسألة، فيما اعتبر 53.6% أنها إجراءات خاطئة ومبنية على مصلحة شخصية، فيما اعتبرها 42.3% من المستطلعين، إجراءات شرعية.

وحول الإجراءات الحكومية في مواجهة كورونا، قال 69.3% إن القرارات مسؤولة ومتزنة، فيما قال 18.4% إن الإجراءات مبالغ بها، في حين اعتبر 12.3% إن الإجراءات الحكومية بطيئة وغير كافية للحد من انتشار كورونا.

وعن توصية رئيس الحكومة بالعمل عن بعد، وتجنب الذهاب لأماكن العمل، بيّنت نتائج الاستطلاع أن 31.8% من الإسرائيليين يستطيعون مواصلة العمل عن بعد، فيما قال 17.4% إنهم يستطيعون إتمام عمل جزئي عن بعد، فيما قال 39.2% من المستطلعة آراؤهم إن لا يمكنهم إتمام عملهم عن بعد، فيما تبيّن أن 11.4% من سوق العمل عبارة عن العاملين في خدمات الطوارئ.

يذكر أن مشاورات الرئيس الإسرائيلي، رؤوفين ريفلين، مع الكتل البرلمانية، أفضت إلى توصية 61 عضو كنيست على تكليف غانتس بمهمة تشكيل الحكومة الإسرائيلية، فيما حصل نتنياهو، على توصيات كتلة اليمين التي تضم 58 عضو كنيست، فيما امتنعت عضو الكنيست أورلي ليفي أبيكاسيس عن التوصية.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص