رئيس أركان الجيش الإسرائيلي في الحجر الصحي مرة أخرى

رئيس أركان الجيش الإسرائيلي في الحجر الصحي مرة أخرى
كوخافي خلال تدريبات في الشهر الماضي (الجيش الإسرائيلي)

دخل رئيس أركان الجيش الإسرائيلي، أفيف كوخافي، اليوم الخميس، مرة أخرى إلى الحجر الصحي، وذلك بعدما اتضح أن مكث خلال الأسبوع الحالي في مكان تواجد فيه عسكري إسرائيلي وتبين اليوم أنه مصاب بفيروس كورونا.

وبموجب تعليمات وزارة الصحة، فإن ضباطا آخرين تواجدوا في المكان نفسه سيدخلون إلى حجر صحي. وقال المتحدث باسم الجيش إنه لا تظهر أعراض كورونا على كوخافي، وسيتم إجراء فحوصات له قريبا، وأن جدول عمله سيبقى كما هو بقدر الإمكان.

وهذه المرة الثانية التي يدخل فيها كوخافي إلى حجر صحي، والمرة السابقة كانت قبل حوالي أربعة أشهر، بعدما شارك في مداولات مع ضابط في قوات الاحتياط وأصيب الأخير بكورونا. وفي حينه، دخل إلى الحجر الصحي كل من قائد الجبهة الداخلية، تمير يدعي، ورئيس شعبة العمليات، أهارون حليفا، وقائد المنطقة الجنوبية للجيش، هرتسي هليفي، الذين شاركوا في المداولات.

وحسب معطيات الجيش الإسرائيلي، فإن قرابة 9,100 جندي دخلوا إلى حجر صحي منذ بداية انتشار الفيروس، بينهم 2000 جندي دخلوا إلى حجر في الـ24 ساعة الأخيرة، بينما عدد الذين تأكدت إصابتهم بكورونا 316 جنديا.

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ