قضية الغواصات: الكنيست تسقط مقترحا بتشكيل لجنة تحقيق

قضية الغواصات: الكنيست تسقط مقترحا بتشكيل لجنة تحقيق
(أرشيف)

أسقطت الهيئة العامة للكنيست اليوم، الأربعاء، مقترحا بتشكيل لجنة تحقيق في قضية الغواصات. وتغيب أعضاء الكنيست من حزب "كاحول لافان" عن الجلسة، علما أن تشكيل لجنة تحقيق كهذه كانت أحد تعهدات "كاحول لافان" خلال الانتخابات العامة الأخيرة. كما تغيب الوزيران عمير بيرتس وإيتسيك شمولي، من حزب العمل، عن الجلسة.

وقدمت المقترح كتلة "ييش عتيد – تيلم"، التي كانت جزءا من كتلة "كاحول لافان"، قبل انشقاق حزب "حوسين ليسرائيل"، برئاسة بيني غانتس، عنها وإطلاق اسم "كاحول لافان" على حزب غانتس، ومن ثم انضمامه إلى حكومة بنيامين نتنياهو. وعارض المقترح 48 عضو كنيست وأيده 19 عضوا.

يذكر أن قضية الغواصات تتعلق باتصالات بين الحكومة الإسرائيلية وشركة بناء السفن الألمانية "تيسنكروب"، وفي مركزها صفقتين بمبلغ ملياري يورو. ووفقا للشبهات، فإن ضباطا إسرائيليين كبار وموظفين حكوميين ومقربين من رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، حصلوا على رشاوى من أجل تنفيذ الصفقتين.

وجاء في تسويغ المقترح الذي صوتت عليه الكنيست اليوم، أنه "يوجد تخوف كبير من اتخاذ قرارات في مواضيع في صلب الأمن الإستراتيجي للدولة، بدوافع غير واضحة، وربما أنها جنائية أيضا. وحتى اليوم، يرفض رئيس الحكومة الإجابة لماذا صادق على أن تبيع ألمانيا غواصات متطورة إلى مصر من دون أن يعلم أحد بذلك أثناء اتخاذ القرار".

وكان غانتس دعا العام الماضي إلى تشكيل لجنة تحقيق في هذه القضية، التي وصفها بأنها "الفساد الأمني الأخطر في تاريخ الدولة".

وبررت القائمة المشتركة عدم مشاركتها في التصويت على المقترح بأن "الاقتراح المطروح من قبل ييش عتيد هو اساسًا لتحسين أداء الصفقات الأمنية والتحقيق لماذا وافقت إسرائيل على بيع غواصات ألمانية لمصر".

وأضاف البيان أن "موقف القائمة المشتركة في مثل هذه القضايا التابعة لوزارة الجيش معروف منذ سنوات، ولن يتم تغييره بناء على مطلب وتوقعات من كُتل أخرى! ونحن نرفض جملة وتفصيلا أن نصوت لجانب هكذا اقتراح مبنى على الذهنية الأمنية العسكرية "لييش عتيد" كما طرحها (موشيه) بوجي يعلون".

كذلك أسقطت الكنيست، اليوم، مشروع قانون يقضي بالالتفاف على قرار المحكمة العليا بإلغاء قانون تسنه الكنيست، بحيث يعاد تشريعه وبتأييد 61 عضو كنيست. وقدمت مشروع القانون عضو الكنيست أييليت شاكيد، من تحالف أحزاب اليمين المتطرف "يمينا". وعارض مشروع القانون 71 عضو كنيست.

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ