استطلاع: ساعر يحصد 17 مقعدا ويقلل فرص نتنياهو لتشكيل الحكومة

استطلاع: ساعر يحصد 17 مقعدا ويقلل فرص نتنياهو لتشكيل الحكومة
ساعر يعلن الانشقاق عن الليكود (أ.ب)

أظهر استطلاع للرأي نشره "راديو 103"، اليوم الأربعاء، أن عضو الكنيست غدعون ساعر، الذي أعلن انشقاقه عن حزب الليكود سيحصل على 17 مقعدا، مقابل تراجع في مقاعد حزب الليكود، وكذلك تقليل فرض بنيامين نتنياهو لتشكيل الحكومة بحال أجريت انتخابات جديدة.

ويظهر الاستطلاع أنه لأول مرة وفي حال أجريت الانتخابات اليوم ليس من المؤكد أن ينجح نتنياهو بتشكيل الحكومة المقبلة، حيث أظهرت نتائج الاستطلاع بأن 60 من أعضاء الكنيست ضد تكليف نتنياهو تشكيل الحكومة، علما أن استطلاعات الرأي التي أجريت بالفترة الأخيرة كانت تظهر بأن حكومة برئاسة نتنياهو ستحظى بدعم 66 من أعضاء الكنيست من معسكر اليمين والأحزاب الحريدية.

ووفقا للاستطلاع، فإن حزب ساعر الجديد سيحصل على أصوات من مختلف القوى والأحزاب بالخارطة السياسية باستثناء من "ميرتس" والأحزاب الحريدية.

ويعطي الاستطلاع حزب الليكود 25 مقعدا بعد أن أعطته الاستطلاعات الأخيرة 29 مقعدا، في مؤشر لاستمرار تراجع قوة الليكود في الاستطلاعات، بينما تحالف أحزاب اليمين "يمينا" سيتراجع وسيحصل على 19 مقعدا بعد أن منحته الاستطلاعات 23 مقعدا، ذات الوضع يواجه حزب "يش عتيد" الذي يتراجع ويحصل على 14 مقعدا، علما أن استطلاعات الرأي الأخيرة منحته 19 مقعدا.

وتواصل القائمة المشتركة خسارة المقاعد ويمنحها استطلاع الرأي الجديد 11 مقعدا، وتحافظ الأحزاب الحريدية على قوتها بحصول "شاس" على 9 مقاعد، بينما "يهدوت هتوراة" 7 مقاعد، وحزب "يسرائيل بيتنو" 7 مقاعد، بينما يتراجع حزب "كاحول لافان" إلى 6 مقاعد، وميرتس سيحصل على 5 مقاعد.

كتلة نتنياهو والأحزاب الحريدية 41 مقعدا

ولعل المعطى الأبرز الذي فحصه استطلاع الرأي هو كيف سيؤثر حزب جديدة برئاسة ساعر على الخارطة الحزبية والسياسية وفرص أي من المرشحين لتشكيل حكومة بعد الانتخابات.

وبينت نتائج الاستطلاع أن كتلة برئاسة نتنياهو، تضم حزب الليكود والأحزاب الحريدية، حصلت على 41 مقعدا فقط، وستحصل على 60 في حال انضم إيها تحالف أحزب اليمين "يمينا".

بينما كتلة بديلة لنتنياهو، بقيادة ساعر، وبمشاركة "يش عتيد"، والقائمة المشتركة، و"يسرائيل بيتنو"، و"كاحول لافان"، وميرتس ستصل إلى 60 مقعدا في الكنيست المقبل.

بعد انشقاقه: ساعر سيقدم استقالته من الكنيست

ويأتي هذا الاستطلاع بعد ساعات من إعلان عضو الكنيست والوزير السابق، ساعر، انشقاقه عن حزب الليكود الحاكم، وتأسيس حزب جديد يخوض بواسطته الانتخابات الإسرائيلية المقبلة، معتبرا أن "الأولية القصوى هي استبدال حكم نتنياهو".

وبعد ساعات من إعلان انشقاقه من المتوقع أن يقدم ساعر، اليوم الأربعاء، استقالته من البرلمان إلى رئيس الكنيست ياريف ليفين. فيما أفادت وسائل إعلام أن وزير الاتصالات يوعاز هاندل وعضو الكنيست تسفي هاوزر من فصيل ديريتس من المتوقع أن ينضموا إلى ساعر.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص