"كابينيت كورونا": الحجر الفندقي للعائدين للبلاد ومشاورات لإغلاق المجال الجوي

"كابينيت كورونا": الحجر الفندقي للعائدين للبلاد ومشاورات لإغلاق المجال الجوي
مشاورات لإغلاق المجالي الجوي وتعليق الطيران (أ.ب)

أقدم شخص على وضع حد لحياته، اليوم الإثنين، خلال تواجده بأحد الفنادق في البلاد والمخصصة للحجر الصحي، ويأتي ذلك، فيما عقد المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر لشؤون كورونا (كابينيت كورونا)، جلسة لمناقشة اقتراحات فرض الحجر الصحي الفندقي للعائدين للبلاد، وأيضا سبل مواجهة السلالة الجديدة لفيروس كورونا وإغلاق المجال الجوي وتعليق حركة الطيران.

وأفادت الإذاعة الإسرائيلية الرسمية "كان" أن الوزراء تلقوا بلاغا خلال مشاورات "كابينيت كورونا" عن انتحار الشخص المتواجد في الحجر الصحي الفندقي، فيما صوتوا على إرسال جميع العائدين من خارج البلاد، من كافة أنحاء العالم، إلى حجر صحي في فنادق مخصصة لذلك مباشرة فور دخولهم مطار بن غوريون.

وبعد المشاورات، صادق "كابينيت كورونا"على إرسال جميع العائدين من خارج البلاد، من كافة أنحاء العالم، إلى الحجر الصحي الفندقي، على أن يدخل القرار بعد 48 ساعة وذلك يوم الأربعاء المقبل، وذلك نظرا للمتطلبات القانونية، وينظر إلى فرض الحجر الفندقي على أنه إغلاق لأجواء البلاد دون حتى القيام بذلك.

وقال رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، في مستهل الجلسة "لقد دعوت إلى عقد جلسة لكابينيت كورونا لغرض واحد، ألا هو إغلاق المجال الجوي وتعليق الطيران".

وأضاف رئيس الحكومة "منذ الجلسة التي عقدناها مساء أمس الأحد، بات انتشار الطفرة الجديدة لفيروس كورونا يتزايد في عدد كبير جدا من الدول فمن الواضح لنا أننا نشهد بداية تفشي سريع للغاية".

وتابع نتنياهو "يجب الحد قدر الإمكان من الكتلة الفيروسية التي تدخل البلاد، في حين تجرى تحريات حاليا في إنجلترا بشأن طبيعة هذا الفيروس وما إذا كان اللقاح يصمد أمامه، وللقيام بهذا الشيء، إعادة الإجراءات التي اتخذناها خلال الموجة الأولى من فيروس كورونا الأول، بمعنى إغلاق المجال الجوي بأسرع وقت ممكن".

من جانبه، قال عضو الطاقم الاستشاري لإدارة الغذاء والدواء الأميركية (FDA)، د. عوفِر ليفي، للإذاعة نفسها اليوم، إنه "لا يوجد حاليا أي إثبات على أن السلالة الجديدة لفيروس كورونا ستمنع اللقاح من العمل بصورة ناجعة. ونعتقد أن اللقاح سيحمي من هذه الطفرة، لكن ليس بالإمكان معرفة ذلك 100% لأن الأمور تتغير طوال الوقت".

ويذكر أن طفرة كورونا اكتشفت في بريطانيا في نهاية الاسبوع الماضي، ولاحقا في الدنمرك وجنوب أفريقيا، قم اكتشفت حالة في إيطاليا أمس. وقرر كابينيت كورونا، أمس، إرسال العائدين من هذه الدول إلى حجر في فنادق.

يأتي ذلك، فيما أفادت معطيات نشرتها وزارة الصحة الإسرائيلية اليوم الإثنين، بتسجيل 2821 إصابة جديدة بفيروس كورونا، أمس، بعد إجراء 70,575 فحصا لكورونا، وبلغت نسبة الفحوصوات الإيجابية للفيروس 4.1%.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص