توصية بإغلاق مطار بن غوريون لمنع تفشي سلالات كورونا

توصية بإغلاق مطار بن غوريون لمنع تفشي سلالات كورونا
نتنياهو وإيدلشتاين بمطار بن غوريون (أ.ب)

تعتزم وزارة الصحة الإسرائيلية تقديم توصيات إلى الحكومة من أجل إغلاق مطار بن غوريون في اللد، وذلك ضمن المساعي للحد من انتشار فيروس كورونا، ومنع دخول وتفشي السلالات الجديدة لفيروس كورونا.

ووفقا للإذاعة الإسرائيلية الرسمية "كان"، فإن هذه التوصية التي ستقدمها الوزارة، تأتي بضغط من رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، الذي دفع من خلال المشاورات الليلية التي أجراها مع الطواقم المهنية من مختلف المكاتب الحكومية نحو التوصية بإغلاق المطار.

وأوضحت المديرة الطبية لمقر منسق كورونا في وزارة الصحة، أورلي غرينفليد، بأنها توصي بإغلاق مطار بن غوريون لفترة قصيرة، وذلك لمنع دخول السلالة الجديدة التي تكشفت في جنوب أفريقيا، وخشية من دخول وانتشار المزيد من سلالات كورونا الجديدة إلى البلاد، قائلة "من الناحية الصحية من المفضل إغلاق المطار، لكن سيكون لذلك تداعيات".

وتأتي تصريحات المسؤولة في وزارة الصحة، بعد أن طلب وزير الصحة يولي إيدلشتاين، من المستشار القضائي لوزارة الصحة فحص إمكانية إغلاق أجواء الطيران وتقليل عدد العائدين إلى البلاد، خشية من تشخيص المزيد من سلالة كورونا الجنوب أفريقية

وقالت غرينفليد في حديث للموقع الإلكتروني لصحيفة "يديعوت أحرونوت" إنه تم تشخيص حوالي 20 شخصا في البلاد أصيبوا بسلالة كورونا الجنوب أفريقية، من بينهم أربعة عادوا من الإمارات، وشخصت إصابتهم عقب فحوصات لاكتشاف كورونا أجريت لهم في مطار بن غوريون.

مشاورات لإغلاق مطار بن غوريون

يذكر أن هذه المرة الثالثة التي يحاول نتنياهو تقديم توصيات من أجل إغلاق مطار بن غوريون للحد من تفشي كورونا، علما أنه حاول مع تفشي السلالة الجديدة للفيروس التي ظهرت لأول مرة في بريطانيا إغلاق المطار، بيد أن جميع التوصيات لم تخرج إلى حيز التنفيذ.

ويأتي الحديث عن التوصية بإغلاق مطار بن غوريون، بالتزامن مع إبلاغ وزارة الخارجية الإماراتية، اليوم الإثنين، وزارة الخارجية الإسرائيلية بتعليق اتفاقية الإعفاء من تأشيرة دخول للمواطنين في إسرائيل حتى مطلع تموز/يوليو المقبل.

في غضون ذلك، كان هناك تقدم كبير في المشاورات بشأن إمكانية مطالبة الإسرائيليين بتقديم فحوصات كورونا سلبية عند عودتهم من الخارج.

وأوضح المستشار القضائي للحكومة، أفيحاي مندلبليت، بأن قضية الدخول المشروط إلى إسرائيل طرحت لأول في الأسبوع الماضي، حيث تم التأكيد على أن هناك طريقة قانونية مناسبة لتسوية القضية، وقد تم إبلاغ الجهات المعنية بذلك.

الحكومة الإسرائيلية ستصوت على شروط جديدة لدخول البلاد

ومن المتوقع أن تصوت الحكومة هذا الأسبوع على الإجراءات الجديدة للحد من فيروس كورونا وبالدخول إلى البلاد، بحيث سيكون الفحص السلبي لفيروس كورونا شرطا للدخول إلى البلاد.

كما سيتم تمديد الإجراء المعمول به بإلزام كل من يدخل البلاد بالحجر الصحي الفندقي، بحيث سيشمل العائدين من دول أخرى، وسيتم تقييد السفر إلى خارج البلاد.

وتأتي هذه القرارات المبدئية التي اتخذت الليلة الماضية، خلال نقاش طارئ عقده نتنياهو من أجل منع سلالات كورونا الجديدة دخول البلاد، وشارك بالاجتماع وزير الصحة، ووزيرة المواصلات ميري ريغيف، والمستشار القضائي للحكومة، ومدير عام وزارة الصحة، ورئيس مجلس الامن القومي مئير بن شبات.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص