الحكومة الإسرائيلية تصادق على إغلاق مطار اللد

الحكومة الإسرائيلية تصادق على إغلاق مطار اللد
فحوصات كورونا للعائدين لإسرائيل في مطار بن غوريون، اليوم (أ.ب.)

صادقت الحكومة الإسرائيلية خلال اجتماعها اليوم، الأحد، على إغلاق مطار بن غوريون الدولي في اللد خمسة أيام فقط، بهدف منع دخول طفرات فيروس كورونا إلى إسرائيل. وصادقت الحكومة في بداية الاجتماع على تعيين كيتي بيري مفوضة دائمة لمصلحة السجون، بعدما تم قبل أسبوعين تعيينها قائمة بأعمال مفوض مصلحة السجون.

وسيدخل القرار حيّز التنفيذ ليل الإثنين - الثلاثاء.

وقال رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتياهو، في بداية الاجتماع إنه "خلافا لما يقولون، فقد سبقنا جميع دول العالم. ولم تفعل أي دولة ما سوف نفعله. سوف نغلق الدولة بشكل محكم"، وذلك حتى 31 كانون الثاني/يناير الحالي، وفقا لاقتراح مطروح على جدول أعمال الحكومة. واعتبر نتنياهو أنه "خلال هذا الأسبوع فقط، من إغلاق السماء، سنطعم مليون إسرائيلي آخر" باللقاح المضاد لفيروس كورونا.

لكن الموقع الإلكتروني لصحيفة "هآرتس" أشار إلى أن مسودة قرار الحكومة تقضي بإغلاق المطار لخمسة أيام فقط. ووفقا للاقتراح، لن يسمح لطائرات شركات أجنبية بالهبوط في إسرائيل بدءا من بعد غد، 26 كانون الثانني/يناير، وحتى يوم الأحد المقبل 31 كانون الثاني/يناير، موعد انتهاء الإغلاق. وفي المقابل، فإنه سيسمح بمغادرة إسرائيل للحالات الاستثائية فقط.

وحسب الاقتراح، فإنه سيسمح بهبوط طائرات شحن تابعة لشركات طيران أجنبية، وطائرات إخماد حرائق وطائرات لإجلاء حالات طبية طارئة. ولم يتم نشر تفاصيل حول القيود على الطائرات الإسرائيلية. وسيسمح بمغادرة إسرائيل لغرض العلاج الطبي، عمل حيوي ليس بالإمكان القيام به عن بعد، إجراءات قضائية، جنازة قريب عائلة والمغادرة بهدف الهجرة. ويتعين على لجنة الكنيست المصادقة على القرار قبل خروجه إلى حيز التنفيذ.

ووفقا للتعليمات الجاري بلورتها، فإه سيتم إلغاء الرحلات الجوية العادية، ولن تتم المصادقة على الرحلات الجوية "العادية" وإنما على رحلات جوية توصف بأنها "خاصة". وأبلغت سلطة المطارات الإسرائيلية شركات الطيران الأجنبية بالاستعداد لتقليص وإغلاق خطوطها إلى إسرائيل ومنها في غضون عدة ساعات.

وبحسب تقرير استعرضته وزارة الصحة خلال اجتماع الحكومة، فإن 33% فقط من العائدين من خارج البلاد، بين 26 كانون الأول/ديسمبر الفائت و21 كانون الثاني/يناير الحالي، التزموا بتعليمات وجوب الدخول إلى حجر صحي.

وأراد نتنياهو إغلاق مطار بن غوريون لأسبوعين، لكن وزير الأمن، بيني غانتس، أعلن أنه يؤيد إغلاق المطار لمدة أسبوع واحد. وقال نتنياهو إنه سيعقد مداولات خلال الأسبوع القريب حول إستراتيجية الخروج من الإغلاق، الذي ينتهي بحلول نهاية الشهر الحالي.

ويتوقع أن تصادق الحكومة الإسرائيلية، اليوم، على اتفاقية استئاف تطبيع العلاقات الدبلوماسية مع المغرب.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص