أش: 40 – 50 بالمئة من المرضى أصيبوا بالطفرة البريطانية

أش: 40 – 50 بالمئة من المرضى أصيبوا بالطفرة البريطانية
تطعيمات ضد كورونا في مدينة غفعتايم، الخميس الماضي (أ.ب.)

تطرق منسق مكافحة فيروس كورونا، بروفيسور نحمان أش، خلال مقابلة أجرتها معه إذاعة 103FM، اليوم الإثنين، إلى ارتفاع الوفيات من جراء الإصابة بفيروس كورونا إلى أكثر من ألف وفاة منذ بداية الشهر الحالي، وعزا ذلك إلى أن "عدد المسررين في المستشفيات الذين في حالة خطيرة مرتفع ولذلك عدد الوفيات مرتفع أيضا".

لكن أش أضاف أن "عدد المرضى المؤكدين ينخفض بشكل طردي، كما أن مُعامل تناقل العدوى (R) انخفض إلى أقل من 1، وهذا مؤشر على تراجع المرض، لكن انخفاض عدد المرضى في حالات خطيرة يتأخر دائما، ونتوقع انخفاضه".

وقال أش إن ثمة إمكانية أن ارتفاع عدد المرضى في حالة خطيرة متأثر من انتشار الطفرة البريطاية لفيروس كورونا. "ونحن نعلم من تقارير بريطانية خلال الأيام الأخيرة أنه يوجد تقدير هناك أن الطفرة تسبب انتشار شديد للفيروس بنسبة 30% تقريبا".

وأضاف أنه بوجود هذه الطفرة يكون "تناقل العدوى أعلى، وهذا تسبب بارتفاع سريع في عدد المرضى المؤكدين وتراجعه بشكل بطيء. والأمر الثاني يتعلق بخطورة المرض، وهنا بإمكاني أن أقدر وحسب أنه ساهم في انخفاض عدد المرضى بحالات خطيرة بشكل أبطأ".

ولفت أش إلى أن انتشار الطفرة البريطانية تسبب بارتفاع نسبة المرضى في سن 0 – 17 عاما، "أي أن الأولاد الصغار والأولاد الأكبر سنا يمرضون بأعداد أعلى مما رأينا في الموجات السابقة. ويصعب التحدث عن خطورة المرض وقد سمعنا عن عدة حالات لأولاد مسررين في أقسام العلاج المكثف وفي حالة خطيرة، لكننا نقدر أنه لا يوجد هنا مرض أشد لدى الأولاد".

وتابع أن "تقديراتنا هي أنه بين 40 – 50 بالمئة من الحالات المؤكدة يوميا هي للطفرة البريطانية. ولا يمكننا معرفة ذلك بدقة، لكن هذا ما يتبين من الفحوصات التي أجريت وحسب تقدم الوباء". وأضاف أنه "علمنا بالطفرة متأخرا، وأعتقد أنها دخلت إلى إسرائيل قبل ذلك. لك مشكلتنا الكبرى هي عدم تطبيق التعليمات البسيطة مثل الحفاظ على الحجر الصحي".

وكرر أش التشديد على أن "الأمر الذي يقلقنا بشكل خاص هو الاكتظاظ في المستشفيات وحقيقة أن عدد المرضى في حالة خطيرة لا ينخفض".

وحول إمكانية الخروج من الإغلاق في الموعد المقرر، نهاية الشهر الحالي، قال أش إنه "تعلمنا أن إطلاق الوعود في هذا الوباء ليس صحيحا، وسنتابع المعطيات ونرى. ونحن نريد فتح الإغلاق، لكن هذا سيتم وفقا لمستوى انتشار الفيروس. وثمة أهمية لاستمرار حملة التطعيمات بسرعة كبيرة. وبتقديرنا أن التطعيم سيوقف معظم الطفرات، ونحن نعلم ذلك بشكل كبير حيال الطفرة البريطانية".

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص