الصحة الإسرائيلية تدرس: الحجر المنزلي للمسافرين إلزامي حتى من أخذ اللقاح

الصحة الإسرائيلية تدرس: الحجر المنزلي للمسافرين إلزامي حتى من أخذ اللقاح
مطار بن غوريون (أ ب)

تدرس وزارة الصحّة الإسرائيلية إلغاء الإعفاء من الحجر المنزلي عند العودة من السفر، الذي تمتّع به من تلقّي جرعتي اللقاح، بحسب ما ذكرت هيئة البثّ الرسميّة ("كان 11")، اليوم، الأحد.

ووفقًا للقناة، يعود توجّه الوزارة إلى احتمال أن يعود المسافرون من خارج البلاد مع طفرات جديدة لفيروس كورونا غير معروفة ولا يقدر اللقاح على الحماية منها.

ولم تحسم وزارة الصحّة موقفها إلى الآن، وسط خشية من أي يؤدّي قرار من هذا النوع إلى انخفاض الإقبال عن اللقاحات.

وتتجّه الحكومة الإسرائيليّة إلى تمديد الإغلاق أسبوعًا إضافيًا، بعد مصادقة الكنيست في وقت سابق اليوم على رفع غرامات مخالفة تعليمات كورونا.

وقال رئيس الحكومة الإسرائيليّة، بنيامين نتنياهو، في بداية الجلسة إنه يجب "منع التجمهرات في كل المجتمعات"، رافضًا حصر الانتقادات تجاه الحريديّين فقط.

ووعد نتنياهو بإحضار مليون جرعة إضافية من لقاح كورونا خلال الأسبوع الجاري.

من جهته، قال وزير الأمن ورئيس قائمة "كاحول لافان"، بيني غانتس، إن هناك ثمنًا للإغلاقات.. لا يمكن الاستمرار في دفعه.

وتبحث الحكومة إمكانية تشكيل لجنة استثناءات خاصة، تبحث في طلبات منح التصاريح للمواطنين المتواجدين في الخارج ويريدون العودة إلى البلاد، إذ تشير التقديرات أن آلافًا من الإسرائيليين يمكثون في مطارات حول العالم وينتظرون العودة.

وعلى الرغم من الخلافات، يتوقع أن يدعم وزراء "كاحول لافان'' تمديد الإغلاق، لكنهم يعتقدون أنه في ضوء استقرار معدل الإصابة والعدوى يمكن تخفيف بعض قيود الإغلاق، خاصّة كل ما يتعلق بالتعليم لجيل الطفولة والأعمال التجارية، بيد أن وزارة الصحة تعارض أي تخفيفات خلال الأسبوع الجاري.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص