شبهات إسرائيلية: حرائق القدس "متعمّدة وعلى خلفية قومية"

شبهات إسرائيلية: حرائق القدس "متعمّدة وعلى خلفية قومية"
حريق هائل في جبال القدس اليوم (كامل عبيدات/ ككال)

يتعزّز لدى الأجهزة الأمنية الإسرائيليّة الاشتباه بأن الحرائق التي شهدتها مدينة القدس، اليوم، الأربعاء، ناجمة عن "إحراق متعمّد على خلفية قوميّة"، بحسب ما ذكرت وسائل إعلام إسرائيليّة، مساء الأربعاء.

ويجمع عناصر الشرطة الإسرائيليّة صورًا من كاميرات المراقبة من أجل "تحديد المجرمين"، بحسب ما ذكرت هيئة البث العامة ("كان 11").

يذكر أن ادعاءات مشابهة نشرت في أعوام سابقة اندلعت فيها حرائق، ولم تسفر عن إدانات في المحاكم.

وفي وقت سابق، الأربعاء، قال رئيس خدمة الإطفاء الإسرائيلي، ديدي سيمحي، إنه "تم تحقيق سيطرة على جميع الحرائق في جبال القدس". كذلك جرت إعادة حركة القطارات إلى القدس.

وعملت فرق الإطفاء على إخماد حريق هائل بالقرب من قرية أبو غوش في جبال القدس. وقالت سلطة الإطفاء والإنقاذ في منطقة القدس إن الحريق شب ظهر اليوم، الأربعاء، في موقعين متقاربين في منطقة أبو غوش، وامتد إلى مناطق أخرى، حيث اشتعلت النيران في مئات الدونمات الحرشية.

وإثر ذلك، جرى إجلاء سكان من بيوتهم في بلدة "معاليه هحميشا" وإغلاق طرق في المنطقة، وتوقفت حركة القطارات.

وطالبت الشرطة بالاستعداد لإجلاء السكان في أبو غوش من بيوتهم. وحسب وسائل إعلام إسرائيلية، فإن خدمة الإطفاء تقدر أن الحرائق اشتعلت جراء إضرام نار، بعد اشتعال حرائق قرب مستوطنة "أريئيل" جنوبي نابلس.

وهرعت عشرات فرق الإطفاء، بينها فرق من منطقة وسط البلاد، إلى مواقع الحريق، وتشارك أربع طائرات في إخماد النيران.

وبعد إغلاق طريق في منطقة أبو غوش، أعلنت شركة القطارات عن إيقاف حركة القطارات من مطار بن غوريون في اللد وحتى القدس، في أعقاب اقتراب النيران من سكة الحديد في منقطة باب الواد.

وغطت سحب دخان مدينة القدس، وإثر ذلك تم إيقاف جلسة محاكمة رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، التي تجري في المحكمة المركزية في القدس.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص