نواب يهددون بالالتماس الى العليا اذا قرر مزوز اغلاق ملف شارون

نواب يهددون بالالتماس الى العليا اذا قرر مزوز اغلاق ملف شارون

باعقاب تسريب المعلومات حول نية المستشار القانوني للحكومة اغلاق ملف الفساد المتورط به رئيس الحكومة الإسرائيلية، أريئيل شارون، قال أعضاء الكنيست يوسي سريد (ميرتس)، ايتان كابل واوفير بينس (حزب العمل) ومحمد بركة (الجبهة) انهم سيلتمسون الى المحكمة العليا في حالة قرر مزوز اغلاق الملف ضد شارون.

وكانت مصادر مطلعة قد أشارت ان مزوز سيعلن اليوم (الثلاثاء) خلال المؤتمر الصحفي عن اغلاق ملف الجزيرة اليونانية بحجة "عدم توفر الأدلة".