"لاهاف 433" تحقق مع سارة نتنياهو اليوم

"لاهاف 433" تحقق مع سارة نتنياهو اليوم

من المقرر أن تخضع زوجة رئيس الحكومة الإسرائيلية، سارة نتنياهو، بعد ظهر اليوم  الخميس، للتحقيق في الوحدة القطرية للتحقيق في قضايا الاحتيال 'لاهاف 433'، وذلك في قضية مساكن رئيس الحكومة.
وبحسب محامي نتنياهو فمن المتوقع أن يتم استدعاؤها مرة أخرى للتحقيق إذا لم تتمكن من الإجابة على جميع أسئلة المحقيقين، لكون التحقيق يأتي في ساعة متأخرة.

كما من المتوقع أن يطلب منها الأجابة على جملة من القضايا، بينها طريقة إدارة ميزانية مسكن رئيس الحكومة في شارع 'بلفور'، واستدعاء مهنيين، واستخدام أموال دافعي الضرائب في المنزل الخاص بعائلة نتنياهو في قيسارية.

ومن المتوقع أن تتحدث نتنياهو عن الأعمال التي نفذها الكهربائي آفي فحيما في منزل العائلة الخاص في قيسارية، وعن أثاث الحديقة وآثاث آخر تم شراؤه للمسكن الرسمي في القدس، وجرى نقله لاحقا إلى منزل العائلة في قسارية.

كما يتوقع أن يتم التحقيق مع نتنياهو حول ما إذا كانت مصاريف الاهتمام بشؤون والدها، قد جرت بواسطة العاملة التي عينت من قبل الدولة، ودفعت على حساب دافعي الضرائب.

تجدر الإشارة إلى أن عملية الفحص التي بدأت في أعقاب تقرير مراقب الدولة في قضية مساكن رئيس الحكومة قد تحولت في تموز/ يوليو إلى تحقيق جنائية. وبعد شهر من بدء التحقيق، أصدر المستشار القضائي للحكومة، يهودا فاينشطاين، أمرا باستدعاء نائب المدير العام للممتلكات والموارد البشرية في مكتب رئيس الحكومة، عزرا سيدوف، للتحقيق.

وقد جرى التحقيق مع سيدوف مدة 10 ساعات في مكتب 'لاهاف 433' في اللد، حول تشغيل الكهربائي فحيما في منزل عائلة نتنياهو، رغم كونه ناشطا في الليكود، ورغم أنه طلب منه عدم القيام بذلك.

اقرأ أيضًا | التحقيق مع مسؤول كبير سابق في مكتب نتنياهو

 

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"