إخضاع عائلة نتنياهو للتحقيق تحت طائلة التحذير بـ"القضية 4000"

إخضاع عائلة نتنياهو للتحقيق تحت طائلة التحذير بـ"القضية 4000"
(أ.ب.)

يخضع رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو وزوجته ساره ونجله يائير، اليوم الإثنين، للتحقيق تحت طائلة التحذير في "القضية 4000"، وسيتم استجواب نتنياهو في مقر إقامته بالقدس، بينما زوجته ونجله سيتم إخضاعهما للتحقيقي في مقر وحدة التحقيق في أعمال الغش والخداع في الشرطة (لاهف 433) في مدينة اللد.

وحسب وسائل الإعلام الإسرائيلية، سيتم إخضاع عائلة نتنياهو للتحقيق بالتوازي، وسيسألون للمرة الأولى عن المعلومات التي قدمها للشرطة، المستشار الإعلامي السابق لعائلة نتنياهو، نير حيفتس، الذي وقع مع الدولة على اتفاق "شاهد ملك".

وسيتم استجواب الزوجين نتنياهو فيما يتعلق بالشبهات ضدهما لقبول الرشاوى والاحتيال وخيانة الأمانة، وربما الشبهات أيضا في عرقلة مسار التحقيقات، كما من المتوقع أن تستجوب الشرطة يائير نتنياهو وتحصل على إفادته.

وفي الوقت نفسه، ومثلما أفادت صحيفة "هآرتس" سيتم التحقيق مع مالك شركة "بيزك" شاؤول ألوفيتش وزوجته إيريس في مقر (لاهف 433)، وعلى النقيض من التحقيقات السابقة التي أجراها نتنياهو، فإن استجوابه هذه المرة لن يكون محدودا في وقت.

وحسب الإذاعة الإسرائيلية الرسمية، سيتمحور التحقيق والاستجواب لعائلة نتنياهو حول المعلومات التي قدمها حيفتس بحصول شركة "بيزك" للاتصالات على تسهيلات مالية واسعة مقابل منح نتنياهو وزوجته تغطية إعلامية إيجابية في الموقع الإخباري "واللا" المملوك لصاحب شركة بيزك شاؤول ألوفيتش.

وسيقوم محققو الشرطة وهيئة الأوراق المالية والبورصات، حسب ما ذكرت "هآرتس"، بمواجهة عائلة نتنياهو برواية وإفادة حيفتس والمستندات التي قدمها خلال التحقيق معه، وعرض الأدلة التي تدعمها التسجيلات والرسائل النصية والهواتف المحمولة حول التعليمات التي تلقاها من قبل نتنياهو وزوجته للترويج لصفقة بيزك والفوائد التنظيمية الممنوحة لشاؤول ألوفيتش، وفحص الادعاء أن حيفتس كان مبعوثا لنتنياهو في قضية "بيزك"، وقد التقى حيفتس بمدير عام وزارة الاتصالات شلومو فيلبر، وفقا للشهادة، حول هذه المسألة مرات عديدة.

وكان حيفتس الوسيط ما بين عائلة نتنياهو مع شاؤول وإيريس ألوفيتش فيما يتعلق بالتغطية الإعلامية لنتنياهو وزوجته على موقع "واللا"، ومن المتوقع أيضاً أن يسأل الزوجان نتنياهو عن ذلك.

وحسب حيفتس، فإن نتنياهو وسارة كانا على علم بالصفقة التي تم التوصل إليها مع مالك بيزك وزوجته، ومن المتوقع أيضا أن يتم استجواب يائير بشأن هذه المسألة، لأنه وفقا للمعلومات التي قدمها حيفتس، فقد أمره أيضا بالعمل على تغيير التغطية على الموقع، في حين أنه على دراية بالفوائد التي قدمها والده لبيزك.

ومن القضايا الأخرى التي يتوقع طرحها خلال استجواب عائلة نتنياهو الاجتماع بين حيفتس وألوفيتش، حيث يشتبه بهما عرقلة تحقيقات الشرطة، كما سيتم سؤالهما عن الدوافع والعوامل التي حفزت لذلك. ومن بين الأمور الأخرى، يتوقع سؤالهما إذا ما أرسلوا حيفتس لمقابلة عائلة أولوفيتش في كانون الأول/ديسمبر 2016، والطب منهم شطب وحذف الوثائق من هواتفهم الخلوية.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018