النيابة تفحص محاكمة نتنياهو بـ"القضية 1000" بدون استماع

النيابة تفحص محاكمة نتنياهو بـ"القضية 1000" بدون استماع
(أرشيف)

تفحص النيابة العامة الإسرائيلية، إمكانية تقديم لائحة اتهام ضد رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، في "القضية 1000"، لك دون إخضاعه لجلسة استماع.

ويأتي ذلك على وقع تبادل الاتهامات بين طاقم دفاع نتنياهو والمستشار القضائي للحكومة، أفيحاي مندلبليت، حول كل ما يتعلق بنقل مواد التحقيق في القضايا المختلفة.

وذكرت الإذاعة الإسرائيلية الرسمية "كان" التي أوردت الخبر، اليوم الإثنين، أنه في "القضية 1000"، من المتوقع أن يكون نتنياهو هو الشخص الوحيد الذي ستقدم ضده لائحة اتهام، ولذا لا يوجد حاجة للانتظار لعقد جلسات استماع لنتنياهو بملفات أخرى.

وتبادل محامو نتنياهو ومندلبليت، مساء الأحد، الاتهامات، حيث ادعى المستشار القضائي للحكومة أنه أرسل مواد التحقيق، لكن ممثلي نتنياهو رفضوا قبول المواد. وقال محامو الدفاع إن "المبعوث اختار عدم ترك الوسائط الممغنطة مع مواد التحقيق وعاد من حيث أتى، وأنه بالتوجه للإعلام لا يوجد نشر متهور ومتسرع".

وبعد عامين ونصف العام تم الانتهاء من التحقيقات في ملفات شبهات الفساد ضد نتنياهو، الذي خضع إلى 12 جلسة تحقيق في 3 ملفات فساد مختلفة، وبذلك اكتملت تحقيقات الشرطة، فيما تتجه الأنظار إلى مكتب المستشار القضائي للحكومة مندلبليت، حيال كيفية تعامله مع الملفات.

وقالت وسائل الإعلام الإسرائيلية، إن الشرطة أنهت كتابة ملخصاتها في "القضية 1000" المعروفة بالهدايا والامتيازات لنتنياهو وعائلته، و"القضية 2000" المعروفة بالمحادثات بين نتنياهو ومالك يديعوت أحرونوت، أرنون موزيس، و"القضية 4000"، المعروفة بقضية بيزك وموقع واللا" وعلاقة نتنياهو برجل الأعمال شاؤول ألوفيتش، مالك شركة الاتصالات الهاتفية الأرضية "بيزك" وموقع "واللا" الالكتروني. 

وتتمحور "القضية 1000"، حول تهم فساد وجهت لنتنياهو بحصوله على هدايا وامتيازات ومنافع شخصية له ولزوجته سارة ولأفراد عائلته من رجال أعمال، وتدور الشبهات بأن نتنياهو، عمل على مساعدة رجل الأعمال، أرنون ميلتشين، في الحصول على تأشيرة مكوث في الولايات المتحدة، مقابل الهدايا والامتيازات التي حصل عليها.

كما طلب نتنياهو وعائلته من رجل الأعمال الأسترالي، جيمس باكر، هدايا وامتيازات، حيث أوصت الشرطة قبل نحو عام، بتقديم نتنياهو للمحاكمة بشهبة تلقي الرشوة.

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية