بيرس يؤكد أنه سيبقى في منصبه رئيسا حتى نهاية ولايته

بيرس يؤكد أنه سيبقى في منصبه رئيسا حتى نهاية ولايته

نفي الرئيس الإسرائيلي شمعون بيرس، اليوم الجمعة، التقارير التي تحدثت عن نيته ترشيح نفسه لرئاسة الحكومة.

وقال بيرس، قبيل صعوده الطائرة عائدا من موسكو، إنه ينوي استكمال فترة ولايته في رئاسة الدولة حتى نهايتها بعد سنة و10 شهور.

وأضاف أن مصدر التقارير هو مجرد تخمينات، وأن لم يتحدث أبدا بهذا الشأن.

وكانت قد أفادت صحيفة "هآرتس" يوم أمس، الخميس، أن رئيسة "كاديما" السابقة تسيبي ليفني تمارس ضغوطا على بيرس لكي يستقيل من منصبه ويعلن ترشيحه لرئاسة الحكومة على رأس معسكر "مركز – يسار".

وأضافت الصحيفة أن ليفني تجري محادثات مع بيرس بهذا الشأن في الأسابيع الأخيرة، خلال لقاءات في مكتب بيرس وخلال مكالمات هاتفية.

وتابعت الصحيفة أن الوزير السابق حاييم رامون يشارك في هذه المحاولة. ونقلت في حينه عن مصادر سياسية مطلعة على تفاصيل المحادثات أن بيرس لم ينف حتى اللحظة إمكانية التنافس، وفي الوقت نفسه لم يجب بالإيجاب.
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018