تمديد الانتخابات الداخلية في الليكود حتى منتصف الليل

تمديد الانتخابات الداخلية في الليكود حتى منتصف الليل

قررت لجنة الانتخابات المركزية لحزب "الليكود"، مساء اليوم، تمديد عملية الاقتراع في الانتخابات الداخلية حتى منتصف الليل، وذلك بعد أن أدى عطل فني في برنامج عملية التصويت إلى تشويش عملية الاقتراع لساعات طويلة.

وجاء قرار لجنة الانتخابات المركزية "لليكود" بعد أن دعا عدد من الوزراء وأعضاء الكنيست البارزين في الحزب، بينهم الوزير غدعون ساعر، ورئيس الكنيست، والوزير ميخائيل إيتان، إلى تأجيل الانتخابات أو تمديدها على الأقل بعدة ساعات، لضمان  مشاركة أكبر في الانتخابات.

وكانت مصادر حزبية مختلفة توقعت أن يبت رئيس الحكومة الإسرائيلية، وزعيم "الليكود"، بنيامين نتنياهو، في الساعات القريبة، بشأن تمديد موعد الانتخابات الداخلية لحزب "الليكود" حتى غد، أو تأجيلها وإلغاء عملية الاقتراع بواسطة الحاسوب، وذلك على أثر خلل فني شل عملية الاقتراع اليوم.

وذكر موقع "يديعوت أحرونوت" أنه على الرغم من أن صناديق الاقتراع فتحت أمام الناخبين في ساعات الصباح اليوم، إلا أن وقوع أكثر من خلل فني في منظومة الاقتراع المحوسبة أدى إلى شل عملية الاقتراع، وإلى تشويش العملية الانتخابية بشكل كبير.

إلى ذلك، نقل الموقع عن مسئول رفيع المستوى في إدارة "الليكود"، أن من شأن نتنياهو أن يوقف عملية الاقتراع وتأجيل الانتخابات الداخلية في الحزب بعد أن انهارت منظومة برنامج الاقتراع الإلكترونية التي اعتمدها الحزب، لمحاربة ظاهرة التزييف والغش في الانتخابات.

وكان وزير التربية والتعليم، غدعون ساعر، قد دعا نتنياهو منذ ساعات الظهر إلى وقف عملية الاقتراع وتأجيل الانتخابات الداخلية في الحزب، بسبب الخلل الفني المتواصل، وعجز شركة الحاسوب عن تنظيم عملية الاقتراع.

وأضاف موقع "يديعوت أحرونوت" أن لجنة الانتخابات المركزية "لليكود" تدرس إمكانية وقف عملية الاقتراع ،على أن تجرى الانتخابات الداخلية خلال الأسبوع الحالي.

وأشار الموقع إلى أن نتنياهو أجرى بعد ظهر اليوم مشاورات مختلفة مع كبار المسئولين في الحزب بشأن مواصلة عملية الاقتراع أم وقفها اليوم، واستئنافها في يوم آخر من الأسبوع، عبر تصويت تقليدي ببطاقات اقتراع. ويتوقع أن يعلن نتنياهو قراره في الساعات القريبة.

وكانت الانتخابات الداخلية لانتخاب مرشحي "الليكود" للكنيست القادمة، انطلقت صباح اليوم مع توقعات بتعزيز قوة الجناح اليميني في الحزب، وهزيمة عدد من الوزراء وأعضاء الكنيست الحاليين، في حين نقلت وسائل إعلام إسرائيلية صباح اليوم، أن نتنياهو قلق من احتمالات تعزيز قوة جناح موشيه فيغلين، الذي يترأس مجموعة داخل "الليكود" يطلق عليها اسم "القيادة اليهودية".

ويشارك في العملية الانتخابية 123 ألف عضو يملكون حق الاقتراع.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018