استطلاع الإذاعة الإسرائيلية: فارق 20 مقعدا بين "الليكود بيتينو" و"العمل"

استطلاع الإذاعة الإسرائيلية: فارق 20 مقعدا بين "الليكود بيتينو" و"العمل"

قائمة "كاديما" لا تتجاوز نسبة الحسم" * "عوتسما ليسرائيل" تقترب من نسبة الحسم * التجمع الوطني الديمقراطي 4 مقاعد، الجبهة الديمقراطية 4 مقاعد، الموحدة 3 مقاعد..

بين استطلاع للرأي أجرته الإذاعة الإسرائيلية أن قائمة "الليكود بيتينو" لا تزال في مقدمة القوائم الإسرائيلية التي تخوض انتخابات الكنيست الـ19، تليها قائمة حزب "العمل"، بفارق 20 مقعدا. كما بين الاستطلاع أن "كاديما" لا تتجاوز نسبة الحسم خلافا لقائمة "الحركة برئاسة تسيبي ليفني".

وشمل الاستطلاع عينة مؤلفة من 500 شخص من البالغين، بنسبة خطأ تصل إلى 4.5%. وأجري الاستطلاع في الحادي عشر والثاني عشر من كانون الأول/ ديسمبر 2012.

وبحسب نتائج الاستطلاع فإن قائمة "كاديما" لا تتجاوز نسبة الحسم مع العلم أنها ممثلة حاليا في الكنيست بـ28 مقعدا، وتحصل قائمة "الليكود بيتينو" على 39 مقعدا مع العلم أن "الليكود" ممثل بـ27 مقعدا، مقابل 15 مقعدا لـ"يسرائيل بيتينو".

وتحصل قائمة حزب "العمل" على 19 مقعدا (حاليا 13 مقعدا)، بينما تحصل قائمة "شاس" على 10 مقاعد (11 مقعدا حاليا)، وتحصل "يهدوت هتوراه" على 6 مقاعد (حاليا 5 مقاعد)، بينما تحصل قائمة "البيت اليهودي و"الاتحاد القومي" برئاسة نتفالي بنيت على 10 مقاعد (حاليا 3 و 4 مقاعد على التوالي).

وتحصل قائمة "ميرتس" على 4 مقاعد (حاليا 3 مقاعد)، بينما تحصل كل من قائمتي "يش عتيد" برئاسة يائير لبيد و"الحركة برئاسة تسيبي ليفني" على 9 مقاعد لكل منهما. وتحصل قائمة "عام شاليم" برئاسة حايم إمسالم على  3 مقاعد، بينما تحصل قائمة "عوتسما ليسرائيل" برئاسة أرييه إلداد وميخائيل بن آري على مجموع أصوات يجعلها قريبة من نسبة الحسم.

وميز الاستطلاع بين قائمة "الجبهة الديمقراطية" وبين قائمتي التجمع الوطني الديمقراطي والقائمة الموحدة، حيث وضع القائمتين الأخيرتين تحت خانة الأحزاب العربية وتحصلان سوية على 7 مقاعد.

وفي حين تحصل الموحدة على 3 مقاعد، فإن قائمتي الجبهة والتجمع الوطني الديمقراطي تحصلان على 4 مقاعد لكل منهما.
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018