تخبط في الليكود حول إدراج خطاب "بار إيلان" في برنامج الليكود الانتخابي

تخبط في الليكود حول إدراج خطاب "بار إيلان" في برنامج الليكود الانتخابي
نتنياهو وليبرمان عند إعلان التحالف بين حزبيهما

أفاد موقع "هآرتس" على الشبكة، صباح الاثنين، أنه على الرغم من اقتراب الانتخابات للكنيست والإعلان عن القائمة المشتركة بين الليكود و"يسرائيل بيتينو"، فإن الحزبين لم يطرحا لغاية الآن البرنامج السياسي للقائمة المشتركة، وخاصة ما إذا كان هذا البرنامج سيشمل خطاب نتنياهو في جامعة بار إيلان بشأن حل الدولتين.

وأشار الموقع نقلا عن جهات وصفها بأنها ضالعة في محاولات وضع البرنامج الانتخابي للقائمة المشتركة ، أنه تم مؤخرا إرجاء طرح هذا البرنامج لأن الأمر متعلق بقضية إشكالية للغاية. وادعت هذه الجهات " أن البرنامج الانتخابي بات اليوم مجرد وثيقة لا مبرر لها في أيامنا. فقد حكم الليكود في السنوات الأربع الماضية وبالتالي فإن إنجازاته وسياسته خلال الولاية الأخيرة هي البرنامج الانتخابي للحزب، وعلى الجمهور أن يحكم على الليكود ويصوت له وفقا لهذه الانجازات".

ولفت الموقع إلى أن هذه المسألة تكتسب أهمية كبيرة لكون البرنامج الانتخابي لليكود لم يعترف يوما بإقامة دولة فلسطينية، وبالتالي فإن البرنامج الجديد يجب أن يتطرق على خطاب نتنياهو في بار إيلان واعتماد "حل الدولتين" لكن حزب "يسرائيل بيتينو" بقيادة ليبرمان يعارض خيار إقامة دولة فلسطينية إلى جانب إسرائيل. ليس هذا فحسب بل إن برنامج "يسرائيل بيتينو" الانتخابي ينص على أن الحديث عن دولة فلسطينية إلى جانب إسرائيل هو مجرد ستار لإخفاء الهدف الحقيقي وهو مسح إسرائيل من الوجود باعتبارها دولة يهودية.

وكان نتنياهو أعلن في العام 2010 وتحت ضغط الولايات المتحدة، عن تأييده لقيام دولة فلسطينية منزوعة السلاح بشرط الاعتراف بإسرائيل كدولة الشعب اليهودي.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018