استطلاع القناة الأولى يمنح التجمع 4 مقاعد؛ زحالقة: "نرفع نسبة التصويت لدحر اليمين الفاشي"

استطلاع القناة الأولى يمنح التجمع 4 مقاعد؛ زحالقة: "نرفع نسبة التصويت لدحر اليمين الفاشي"
المرشح الأول في قائمة التجمع، د. جمال زحالقة

دعا النائب جمال زحالقة، رئيس كتلة التجمع البرلمانية، إلى تكثيف التصويت والمشاركة في الانتخابات لرفع نسبة التصويت في المجتمع العربي، من أجل دحر المد اليميني الفاشي والمتطرف.

وقال زحالقة:" الجميع يشعر أن قوة التجمع في ازدياد وتعاظم، ونحن في انتظار نتائج الاستطلاع الحقيقي يوم 22.01.2013."

وقد أظهرت نتائج استطلاع للرأي العام، نشرته القناة الإسرائيلية الأولى، أمس الثلاثاء، أن أحزاب اليمين والأحزاب المتدينة معا ستحصل على 67 مقعدا، علما أن تغييرات بسيطة طرأت على قوة كتلة اليمين.

التجمع 4 مقاعد، والجبهة 4، والموحدة – العربية للتغيير 3

ووفق نتائج الاستطلاع تزداد قوة التجمع الوطني الديمقراطي بمقعد واحد، ليحصل على 4 مقاعد، وتحافظ الجبهة على قوتها، حيث تحصل على 4 مقاعد، بينما تتراجع قوة القائمة الموحدة والعربية للتغيير بمقعد واحد لتحصل على 3 مقاعد. 

ويحصل "الليكود" حسب نتائج الاستطلاع على 33 مقعدا، بسبب التراجع في قوته لصالح حركات اليمين المتدينة، وسيحظى حزب "العمل" على 18 مقعدا، و"البيت اليهودي" 14 مقعدا، و"ييش عتيد" برئاسة يائير لبيد على 10، و"الحركة" بقيادة تسيبي ليفني على 9 مقاعد.

وتتراجع قوة "شاس" من 12 مقعدا إلى 10 مقاعد فقط، ويحصل كل من حزبي "يهدوت هتوراة" على 6 مقاعد، و"ميرتس" على 5.

ويشير الاستطلاع، إلى أنه ولأول مرة، وخلافا لاستطلاعات سابقة، سيجتاز حزبا "كاديما" و"عام شاليم" نسبة الحسم، وبالكاد تلامس حركة "قوة لإسرائيل" اليمنية المتطرفة نسبة الحسم.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018