مهرجان حاشد للتجمع بكفر قرع؛ زحالقة: التصويت للتجمع تعبير عن موقف وطني مناهض للهيمنة الصهيونية

مهرجان حاشد للتجمع بكفر قرع؛ زحالقة: التصويت للتجمع تعبير عن موقف وطني مناهض للهيمنة الصهيونية

استنفر المهرجان الانتخابي الذي نظمه فرع التجمع الوطني الديمقراطي في كفر قرع، أهالي البلدة ومنطقة وادي عارة، واحتضنهم في قاعة مقر الحزب بالقرية، بحضور النائب د. جمال زحالقة، المرشح الأول في قائمة التجمع، والناشطة السياسية أفنان إغبارية.

زحالقة: التصويت للتجمع تعبير عن موقف وطني مناهض للهيمنة الصهيونية

وفي كلمته، تحدث  جمال زحالقة عن برنامج حزب التجمع وطرحه السياسي، إضافة إلى تطرقه لنشاط الكتلة البرلمانية واهتماماتها في الشؤون المختلفة، مثل التربية والتعليم، والتشغيل، ومكافحة العنف، والتصدي لموجة القوانين العنصرية ضد المواطنين العرب.

وقال النائب زحالقة: "إن التصويت للتجمع هو تعبير عن موقف وطني راسخ مناهض للهيمنة الصهيونية، وعن تأكيد على مناهضة العنصرية وعن تحد لسياسات الاحتلال والإفقار ومحاصرة الوجود. لقد قام التجمع كحزب وطني يدافع عن حقوقنا القومية والمدنية، ويربط  بين النضال  ضد  العنصرية والكفاح من أجل تلبية مصالح الناس الحياتية، من تشغيل، وتعليم، ومكافحة للعنف، وأرض ومسكن، ويعمل على بناء مؤسسات وطنية فاعلة وقادرة على مواجهة تحديات القرن الحادي والعشرين."

زحالقة يدعو الأهالي للمساهمة في رفع نسبة التصويت واختيار التجمع وشارته "ض"

ودعا زحالقة جمهور الحضور للتصويت لقائمة التجمع الوطني الديمقراطي وشارتها "ض"، ومنح التجمع الثقة والدعم حتى يواصل مسيرة العمل في خدمة شعبنا في المثلث والجليل والنقب، وحتى يستمر في  التعبير  عن المواقف  الوطنية  الديمقراطية الملتزمة.

وناشد زحالقة أهالي قرية كفر قرع ووادي عارة للمساهمة في رفع نسبة التصويت، وإقناع الناس بالذهاب إلى صناديق الاقتراع ليكون للمجتمع العربي  تمثيل أقوى وأوسع في الكنيست.

أفنان إغبارية: التجمع الحزب الوحيد الذي وضع قضايا المرأة على سلم أولوياته قولا وممارسة

 وتطرقت أفنان إغبارية في مداخلتها إلى آخر التحديات التي واجهها التجمع، والملاحقة السياسية والهجمة العنصرية الفاشية من اليمين المتطرف، مشيرة إلى أن التجمع حزب ديمقراطي قومي، يلتزم بمبادئ المساواة والعدل وحقوق الإنسان والشعوب.

 وقالت إغبارية: "التجمع الحزب الأول الذي وضع قضايا المرأة على أجندته قولا وممارسة، وأدخل امرأة للكنيست، وهو الوحيد الذي يحمل مشروعا يرفض الغبن التاريخي ويرفض أن نكون رعايا في وطننا."

ودعت إغبارية الحضور للالتفاف حول التجمع ومناصرته، والخروج لصناديق الاقتراع والتصويت من أجل تحقيق نصر جديد للتجمع.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018