استطلاع: كاديما تخسر أكثر من نصف المقاعد والليكود يضاعف قوته بـ 3 مرات..

استطلاع: كاديما تخسر أكثر من نصف المقاعد والليكود يضاعف قوته بـ 3 مرات..

بين استطلاع أجرته صحيفة "هآرتس- ديالوج" بإشراف د.كميل فوكس من جامعة تل أبيب، أن "كاديما" يخسر أكثر من نصف مقاعده، في حين يضاعف الليكود قوته بثلاث مرات، في حال أجريت الانتخابات اليوم.

وتبين من الاستطلاع أن 40% من الجمهور الإسرائيلي يعتقدون أن أهم صفة يجب أن يتحلى بها المرشح لرئاسة الحكومة هي نظافة اليد.

وبحسب الاستطلاع فإن 23% فقط من الجمهور يريدون أن يهتم المرشح بأمن الدولة، مقابل 19% فقط يعتقدون أن الصفة الأهم هي من يعمل على إحلال السلام.

كما يتضح أن 10% من الجمهور يعتقدون أنه يجب على المرشح لرئاسة الحكومة أن يعرف كيف يعالج الأوضاع الاقتصادية. وقد أجري الاستطلاع في 27-29 من أيار/ مايو، وشمل عينة تصل إلى 467 شخصا، بنسبة خطأ تصل إلى 5.1%.

وبموجب الاستطلاع فإن حزب "كاديما" يخسر أكثر من نصف مقاعده، ويحصل على 13 مقعدا فقط في حال أجريت الانتخابات اليوم، مقابل 29 مقعدا في الكنيست الحالية. وفي المقابل، فإن الليكود يضاعف قوته بثلاثة مرات، ويحصل على 35 مقعدا مقابل 12 مقعدا في الكنيست الحالية. أما حزب العمل فيحصل على نفس العدد من المقاعد، أي 19 مقعدا.

وأشار الاستطلاع إلى أن "شاس" و"يسرائيل بيتينو" تحصلان على 11 مقعدا لكل منها، في حين يفقد "الاتحاد القومي" 4 مقاعد ويهبط إلى 5 مقاعد فقط، كما تحافظ كل من "يهدوت هتوراه" و"ميرتس" على قوتيهما، وتحصلان على 5-6 مقاعد لكل منهما على التوالي.

كما أشار الاستطلاع إلى أن حزب "العدل الاجتماعي" برئاسة أركادي غاديمك، يحصل على مقعدين فقط، مقابل 4 مقاعد في الاستطلاع السابق. أما بالنسبة لحزب المتقاعدين فالنتيجة مماثلة للاستطلاعات السابقة، حيث لن ينجح بعبور نسبة الحسم.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018