"يديعوت أحرونوت" عن "القناة العاشرة":سجن سري لاحتجاز سجناء تتكتم إسرائيل عنهم!

"يديعوت أحرونوت" عن "القناة  العاشرة":سجن سري لاحتجاز سجناء تتكتم إسرائيل عنهم!

ذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت"، اليوم الاثنين،أن القناة العاشرة في التلفزيون الإسرائيلي كشفت، من خلال تقرير بثته مساء أمس (الأحد)، عن وجود سجن سري أقامه الجيش الإسرائيلي وجهاز الأمن العام (شاباك)، في "مكان ما" في إسرائيل ، وذلك "لاحتجاز أشخاص ترغب إسرائيل في التكتم على مكان سجنهم".ولا يمكن لعائلات السجناء أو لمحاميهم أو لممثلي الصليب الأحمر أن يزوروا هذا السجن.

واحتجزت إسرائيل في هذا السجن، الذي يطلق عليه اسم "سجن 1391"، خلال عدة سنوات، كلا من الشيخ عبد الكريم عبيد ومصطفى ديراني، بعد اختطافهما من لبنان.

وقال أحد السجناء ،الذين احتجزوا في هذا السجن في السابق، إنه لم يعرف أين كان مسجونـًا، ولا يعرف حتى اسم السجن الذي احتجز فيه. وحسب أقواله، فإن جميع جدران غرف السجن وسقوفها مطلية باللون الأسود.

وقالت النيابة الاسرائيلية العامة ،في ردها على التماس جرى تقديمه إلى المحكمة العليا في هذا الشأن ،إنها لا تستخدم السجن للحالات العادية ولا تحتجز فيه سجناء من المناطق الفلسطينية.وأضافت أن جهاز الأمن العام (شاباك) توقف، في المدة الأخيرة، عن استخدام هذا السجن، وأن "عددًا قليلا من السجناء يحتجزون فيه الآن ولا تعرف هويتهم".

ولم يصدر أي رد عن الجيش الإسرائيلي أو جهاز "شاباك" حول هذه القضية، على حد قول الصحيفة.