استطلاع: تعادل الليكود و"كاحول لافان" ومعسكر اليمين يتصدر

استطلاع: تعادل الليكود و"كاحول لافان" ومعسكر اليمين يتصدر

أظهر استطلاع للرأي العام نشرته القناة 12 الإسرائيلية مساء اليوم الخميس، حصول "كاحول لافان" والليكود على 33 مقعدًا لكل منهما، لو جرت الانتخابات اليوم، فيما تحافظ القائمة المشتركة على عدد مقاعدها، 13 مقعدًا.

وحصل حزب "يسرائيل بيتينو" برئاسة أفيغدور ليبرمان على 9 مقاعد، فيما حصل في الانتخابات الأخيرة على 8 مقاعد. وحصلت "شاس" على 8 مقاعد وكتلة "إلى اليمين" بزعامة أييليت شاكيد على 7 مقاعد، و"يهدوت هتوراه" على 7 مقاعد.

أما تحالف حزب العمل مع حزب "غيشر" فحصل على 6 ومقاعد، وحصل "المعسكر الديمقراطي" (تحالف ميرتس وإيهود براك) على 5 مقاعد.

وأظهر الاستطلاع نتائج قريبة تكاد تكون مطابقة لنتائج الانتخابات الأخيرة، إذ حصل معسكر اليمين دون احتساب الأحزاب الحريدية على 40 مقعدًا، ومع الأحزاب الحريدية يصل هذا المعسكر إلى 55 مقعدًا. أما معسكر ما يسمى "الوسط – يسار" بقيادة "كاحول لافان"، فحصل على 43 مقعدًا من دون احتساب مقاعد حزب ليبرمان (9 مقاعد) والقائمة المشتركة (13 مقعدًا).

وردًا على سؤال من يتحمل مسؤولية عدم تشكيل حكومة وحدة وطنية، قال 49 في المئة إن بنيامين نتنياهو يتحمل المسؤولية، و25 في المئة قالوا إن غانتس يتحمل المسؤولية، فيما قال 42 في المئة إن ليبرمان يتحمل مسؤولية ذلك.

وقال 46 في المئة من المستطلعين إن على نتنياهو الاستقالة إذا قدمت لوائح اتهام ضد نتنياهو، من بينهم 30 في المئة يعرفون أنفسهم كيمينين و71 في المئة كوسط – يسار.

وقال 17 في المئة إن على نتنياهو إعلان تعذره من إشغال منصبه، فيما رأى 30 في المئة إن بمقدور نتنياهو الاستمرار في منصبه حتى صدور حكم ضده.

وأعرب 60 في المئة من المستطلعين إنهم سيشاركون في الانتخابات لو جرت اليوم.

وشمل الاستطلاع عينية تمثيلية مكونة من 505 أشخاص، وأجراه معهد "ميدغام" للاستطلاعات عبر الهاتف والإنترنت، ونسبة الخطأ تصل إلى 4.4 في المئة.