رجل أعمال إسرائيلي يزور شمال العراق سرا للاستثمار في مجال النفط..

رجل أعمال إسرائيلي يزور شمال العراق سرا للاستثمار في مجال النفط..

كتبت صحيفة "معاريف" الصادرة صباح اليوم، الجمعة، أن رجل الأعمال الإسرائيلي، عيدان عوفر، قد زار سرا منطقة كردستان شمال العراق. وأضافت أنه التقى مع عدد من القادة الأكراد لدراسة إمكانية الاستثمار في المنطقة.

وجاء أن عوفر، رئيس "الشركة لإسرائيل" قد زار السليمانية شمال العراق في السابع والعشرين من أيار/ مايو الماضي. ورافقه عدد من المستشارين والشركاء من رجال الأعمال الإسرائيليين.

وعلم أنه التقى مع برهام صالح رئيس الحكومة الكردية في السليمانية، ونائب الرئيس كوسرات رسول.

وقالت الصحيفة إن عوفر يدرس إمكانية الاستثمار في مصانع تكرير النفط في كركوك، وإقامة مصانع تكرير في البصرة جنوب العراق.

ونقلت الصحيفة عن موقع يهودي (JSS) أن المشروع في البصرة يجري التخطيط له بالتعاون مع مستثمرين أوروبيين وآسيويين.

وجاء أيضا أن رجال أعمال إسرائيليين معنيون بالاستثمار في شمال العراق. وبحسب الصحيفة فإن التوتر القائم بين إسرائيل وتركيا، المستثمر الخارجي الأكبر في المنطقة، تدفع الإسرائيليين إلى الاستثمار بشكل غير مباشر عن طريق شراء أسهم في شركات نفطية محلية.

وأضافت الصحيفة أن زيارة عوفر كانت تحت حراسة شركة "كمرون" التي يملكها أفراهام غولان، والتي تنشط في السنوات الأخيرة في المنطقة هناك.