لأول مرة في عهد الحكومة الفلسطينية الحالية: استكمال صرف راتب شهر كامل..

لأول مرة في عهد الحكومة الفلسطينية الحالية: استكمال صرف راتب شهر كامل..

أعلن القائم بأعمال وزير المالية ووزير التخطيط الدكتور سمير أبو عيشة، أنه قد تم البدء اعتبارا من يوم أمس صرف تكملة راتب شهر تشرين ثاني لكل الموظفين المدنيين الذين لم يتقاضوا سلفا من الاتحاد الأوروبي، والذين يتجاوز راتبهم الاساسي مبلغ (2500) شيكل، اضافة لكل من يتقاضى راتبه من بنك الأقصى، بغض النظر عن الراتب الأساسي، وقد استثني من ذلك "العاملون في سلك القضاء، والقضاء الشرعي، ووزارة الصحة، ووزارة التربية والتعليم، اذ سيتم استكمال الترتيبات لدفع تكملة راتب شهر تشرين ثاني لمن لم يتقاض منهم تكملة راتب الشهر المذكور وذلك اعتبارا من يوم الثلاثاء القادم.

وذكر انه سيتم كذلك تأمين صرف دفعة لمن لم يتقاض سلفة من الاتحاد الأوروبي ويقل راتبه أو يساوي (2500)شيكل.

وأوضح الدكتور سمير أبو عيشة أن صرف تكملة راتب شهر تشرين الثاني الذي يستمر طوال الاسبوع الحالي للموظفين من خلال مكاتب البريد يبلغ حوالي (30) مليون شيكل.

كما بين الدكتور أبو عيشة أنه وباستلام هذه الدفعة يكون كافة الموظفين المدنيين في السلطة الوطنية الفلسطينية قد استكملوا راتب شهر بكامله"شهر تشرين ثاني"وذلك لأول مرة في عهد الحكومة العاشرة،اذ كان يتم سابقا صرف سلف ودفعات للموظفين، وبهذه الدفعة يكون الموظفون المدنيون قد تقاضوا بشكل عام حوالي 67% من اجمالي رواتبهم.

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019