تراجع الصادرات الاسرائيلية الى أوروبا وزيادتها الى العالم العربي

تراجع الصادرات الاسرائيلية الى  أوروبا وزيادتها الى العالم العربي

هي من المفارقات الهامة في العلاقات الإسرائيلية العربية من جهة، والإسرائيلية الأوروبية من جهة أخرى، عندما يدور الحديث عن جزئية تصدير السلع والمنتجات الإسرائيلية للخارج.

فحسب تقرير صادر عن معهد التصدير الإسرائيلي بداية كانون أول الماضي، فقد انخفضت نسبة الواردات الأوروبية بنسبة 8٪ حتى نهاية أيلول من العام 2012 مقارنة بنفس الفترة للعام الماضي.

وبلغت قيمة تراجع الصادرات الإسرائيلية لدول الاتحاد الأوروبي نحو 6 مليارات دولار، حيث عزا المعهد هذا الانخفاض إلى أسباب منها تحفظ الدول الأوروبية على السياسات الإسرائيلية في الضفة والقطاع، والركود والتباطؤ في النمو الأوروبي، وتراجع سعر صرف اليورو.

في المقابل، أظهر التقرير نفسه ارتفاع الصادرات الإسرائيلية إلى الدول العربية بنسبة 12٪ حتى نهاية العام 2011 كالأردن والمغرب ومصر، حيث كانت غالبية الصادرات في مجال الانتاج الزراعي

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018