خفض نسبة الضريبة على الجعة والمشروبات الكحولية

خفض نسبة الضريبة على الجعة والمشروبات الكحولية

وقع وزير المالية الإسرائيلي، موشي كحلون، اليوم الثلاثاء، على أمر يقضي بخفض الضريبة على الجعة (البيرة) بنسبة 46%، وخفض نسبة الضريبة على المشروبات الروحية بنسبة 21%، وذلك بدءا من ساعات منتصف الليل.

وبهذا القرار يكون كحلون قد تبنى توصيات طاقم مهني، ترأسه المدير العام لوزارة المالية وشارك فيه ممثلون عن سلطة الضرائب.

وبحسب توصيات الطاقم فإنه يجب إلغاء التغييرات التي حصلت في نسبة الضريبة على الجعة في العام 2012، والضريبة على المشروبات الروحية عام 2013.

وفي أعقاب هذا القرار، فمن المتوقع أن يؤدي خفض الضرائب إلى انخفاض أسعار المشروبات الكحولية في الأيام القريبة.

وتشير التقديرات إلى أن أسعار الجعة في السوق ستعود إلى المستوى الذي كانت عليه في العام 2012، ما يعني خفض الأسعار بنسبة 15% إلى 20%، كما أن أسعار المشروبات الروحية، مثل "الويسكي" و"الفودكا" ستخفض بنسبة 20%.

ومن المتوقع أن تقوم شركات الجعة والمشروبات الكحولية بتغيير الأسعار لتجار الجملة في الأيام القريبة، بحيث يشعر المستهلك بالفرق في الأسعار بعد عدة أيام.

وكانت قد بينت التقارير الاقتصادية أن فرض الضرائب على المشروبات الكحولية لم يؤد إلى خفض استهلاكها، وإنما كان المستهلك هو الذي يدفع الثمن.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018